المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مصلحة جباية الديون: تؤكد زيادة عدد العوائل المهاجرة التي تم طردها من منازلها




أظهرت الأرقام الجديدة الصادرة عن مصلحة جباية الديون أن هناك زيادة في عدد الأطفال، الذين تعرض ذويهم، أو أحد أولياء أمورهم، الى الطرد من المساكن التي كانوا يعيشون فيها.

وذكرت أرقام المصلحة، أن 231 طفلاً شهدوا طرد عوائلهم أو أحد ذويهم من السكن خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام، ما يعني زيادة بنحو 43 بالمائة، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وكان عدد العوائل التي لديها أطفال وتعرضت الى الطرد من السكن قد تراجعت خلال عامي 2016-2017، ليعود العدد الى الارتفاع مجدداً هذا العام.






وقال محلل البيانات في المصلحة يوهان كرانتز في بيان صحفي:   سبب تلك الزيادة لأسباب عديدة ، لكن هناك ارتفاع واضح. كما لدينا مؤشرات أيضاً الى أن هناك المزيد من العائلات المنحدرة من خلفيات أجنبية  ومهاجرة مشمولة في تلك الزيادة الآن أكثر من السابق”.

وبلغت عدد العوائل التي تعرضت الى الطرد من سكنها حتى نهاية شهر حزيران/ يونيو الماضي 124 عائلة، ..

اغلبهم تم طردهم من سكنهم بأطفالهم لأسباب مثل :-

– التأخير في دفع المستحقات المالية 

– الحاق اضرار خطيرة بالمنزل

– تكرار الشكوي  ضدهم 

– انتهاء عقود السكن المؤقتة .

– أسباب اخري 







قد يعجبك ايضا