المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

وزير العمل السويدي يبدأ جمع الدعم السياسي لتحوّل السويد نحو عملة اليورو في هذا الوقت

: أعلن وزير العمل السويدي  يوهان بيرشون، عن ضرورة أن تتجه السويد لاستخدام اليورو كعملة وطنية بدلاً عن الكرون السويدي الضعيف ، وقال إنه بدأ العمل في تأسيس أسماه “مكتب اليورو”، بهدف جمع الدعم السياسي لتحول السويد نحو العملة الأوروبية الموحدة خلال وقت قصير.




ويريد وزير العمل ورئيس الحزب الليبرالي وهو شريك حكومي  أن تتخلى السويد عن الكرون وتعتمد اليورو في العام 2027 – 2028، أي خلال 3 سنوات من الآن ، مؤكداً أن السويد سوف تستخدم اليورو كعملة وطنية عاجلاً أو آجلاً   ، حيث يجب على السويد التجول نحو اليورو كعملة مستقرة وقوية، تضمن مستقبل نقدي واقتصادي قوي للسويد والأجيال المقبلة.




ووصف مرور 20 عاماً على رفض السويديين لليورو في استفتاء شعبي بـ”التجربة”، مؤكداً أن الأحزاب الأخرى ستنضم إلى موقف حزبه حيال اليورو “عاجلاً أم آجلاً”.