المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

حزب الوسط والليبراليون سيصوتان ضد حكومة كريسترسون ان حصل علي دعم من حزب SD

أعلن حزب الليبراليين انه سوف يصوت ضد حليفه أولف كريسترسون رئيس حزب المحافظين ، الأسبوع المقبل ، في حال تعاون المحافظين مع حزب سفاريا ديمكراتنا اليمني المتطرف ..

فيما طالب حزب الوسط زعيم المحافظين بإجابات عن هذا التعاون قبل التصويت على الثقة.

 




وقال رئيس الحزب الليبرالي، يان بيوركلوند، في تصريح للتلفزيون السويد، إن حزبه سيصوت بلا الأسبوع المقبل، رغم الإفصاح عن رغبته بأن يكون كريسترسون رئيساً للوزراء في السويد، لكن دون أي دعم من حزب SD حسب قوله.

وأضاف، “إن بذلك مخاطرة لإعطاء سفاريا ديمكراتنا تأثيرا في الحياة السياسية” مشيراً إلى تفضيله التعاون بين أحزاب التحالف وحزب البيئة.

الوسط يريد إجابات
من جهتها ألمحت زعيمة حزب الوسط، آني لوف، إلى اتخاذ ذات موقف الليبراليين عندما قالت، إنها تحتاج إلى إجابات من كريسترسون حول أي تعاون من حزب SD قبل التصويت على الثقة، يوم الاثنين المقبل، خصوصا بشأن الموازنة العامة.

وأضافت، أن شروط تشكيل حكومة مدعومة من SD معروفة من قبل، قائلة” نحن ضد حكومة تحصل على دعم فعال من سفاريا ديمكراتنا هذا الأمر معلوم جدا”.






واعتبرت أن تمرير مشروع الموازنة يتطلب ضوء أخضر من SD ولذلك فإنه من المهم أن” يشرح كريسترسون كيف يمكن أن تكون سياسة الحكومة المقبلة” وفقاً للوف.

وكان زعيم سفاريا ديمكراتنا، جيمس أوكسون، قد قال اليوم بعيد تكليف كريسترسون مجددا تشكيل الحكومة، إنه يجب على الأخير أن يستغل الوقت، ويستجيب لمطالب حزبه حتى يحصل على دعمه في التصويت المقبل.







قد يعجبك ايضا