المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

اعتقال السباحة السورية سارة مارديني المقيمة في المانيا بتهمة التعاون مع منظمة “تهرب” لاجئين





أعلنت الشرطة اليونانية أنها اعتقلت ثلاثة موظفي إغاثة وتحقق مع آخرين للاشتباه في تهريبهم مهاجرين إلى اليونان. وبين المعتقلين السباحة السورية سارة مارديني التي أنقذت مع شقيقتها السباحة الأولمبية يسرى قارب مهاجرين من الغرق.

واعتقل الأعضاء الثلاثة في (المركز الدولي للاستجابة الطارئة) في جزيرة ليسبوس اليونانية حيث يقيم آلاف المهاجرين في ظروف سيئة في مخيمات مكتظة.





وتتهم الشرطة اليونانية سارة مارديني بالتعاون مع منظمة أهلية لمساعدة اللاجئين، متهمة بالعمل مع مهربي البشر واستقبال اللاجئين القادمين من تركيا على جزيرة ليسبوس.

السباحة السورية سارة مارديني المقيمة في المانيا

وقالت الشرطة في بيان إنه “تم الكشف عن نشاطات شبكة إجرامية منظمة سهلت بشكل منهجي دخول الأجانب غير القانوني” إلى البلاد. وأضاف البيان أن أعضاء المنظمة كانوا على اتصال بمهاجرين على مواقع التواصل الاجتماعي “وساعدوا بشكل نشط” في دخولهم غير القانوني إلى اليونان ابتداء من عام 2015.







كما قام المتهمون بمراقبة اتصالات خفر السواحل اليونانيين ووكالة الحدود التابعة للاتحاد الأوروبي، ولم يطلعوا السلطات اليونانية عليها. وأضافت الشرطة أنه في الإجمالي فإن ستة يونانيين و24 أجنبيا متورطون في القضية. ولم يصدر بعد أي رد من المركز الدولي للاستجابة الطارئة على ما جاء في بيان الشرطة.





وكانت سارة مارديني، التي تقيم حاليا في العاصمة الألمانية برلين كلاجئة، قد هربت مع شقيقتها يسرى من الحرب في سوريا عام 2015 إلى تركيا ومن هناك إلى اليونان عبر بحر إيجه على متن قارب مطاطي مكتظ باللاجئين، وأثناء الإبحار باتجاه جزيرة ليسبوس اليونانية تعطل القارب، فقفزت سارة مع أختها يسرى وقامتا بجره في عرض البحر بواسطة حبل لساعات وهما تسبحان فأنقذتا القارب والمهاجرين الذين على متنه من الغرق. ومن اليونان تابعت الشقيقتان مارديني رحلة لجوئهما إلى ألمانيا.

وقبل عامين شاركت يسرى في أولمبياد ريو دي جانيرو ضمن فريق خاص باللاجئين، لتصبح بعد ذلك سفيرة الأمم المتحدة الخاصة للاجئين.







قد يعجبك ايضا