المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

سويديين يفكرون بالانتحار بسبب الديون.. 120 مليار ديون لم تسدد ونصف مليون سويدي ملاحقين

السويديين  بالإجمالي يعيشون على الاقتراض فيوجد 2.5 مليون سويدي لديه قروض لبنك أو قرض عقاري او قرض سيارة أو من مؤسسة تجارية ، و أكثر من نصف هذا العدد يمثلون شخص مسؤول عن عائلة ، وهذا يعني أن ما يقارب من 4 مليون سويدي هم تحت طائلة الديون المستحقة .




ووفقاً للمركز الإحصائي السويدي ومؤسسة تحصيل الديون Kronofogden    يوجد 119 مليون كرون ديون لمواطنين سويديين توقفوا عن السداد واصبحوا ملاحقين وعدد هؤلاء هو 476 ألف سويدي مديون وملاحق من السلطات للتسديد 

Vid årsskiftet fanns 417 248 personer registrerade hos Kronofogden, en ökning med 23 467 personer (6 procent) jämfört med föregående år.

 

 




الظاهرة الجديدة التي ترافقت مع زيادة عدد السويديين المديونين هي أن عدد الأشخاص الذين يهددون بالانتحار بسبب ديونهم المادية في السويد ترتفع بشكل كبير ، ووفق تقرير صحيفة داغينز نيهتر فقد سجل ارتفاع كبير خلال العام 2023/2024 ، منها  334 حالة الانتحار حقيقية ، وذلك بعد مطالبات مؤسسة تحصيل الديون Kronofogden لهؤلاء بدفع الديون المترتبة عليهم.  حيث يخسر الكثير منازلهم التي يتم رهنها للبيع بالمزاد ووقف الائتمان البنكي عنهم وتحويلهم لمصلحة جباية الديون .



وفي عام 2024 الجاري ، تم تسجيل أكثر من مائة حالة انتحار حقيقية وقالت ليندا سينيرفورس، رئيسة الأمن بمؤسسة تحصيل الديون للصحيفة، إن هناك صلة واضحة بين تدهور الاقتصاد والتهديد بالانتحار. وأضافت: “ يتم رصد هذه الحالات من خلال المحاولات الفاشلة للانتحار والحالات الحقيقية ، و العديد من اتصالات خط الدعم لمن يرغب بالانتحار  مما يستدعى تحرك على مستوى حكومي لمعالجة هذه المشكلة .