المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

بعد إعلان حكومة اليمين :: مجدلينا أندرشون تعلق : جيمي أوكيسون هو من يحكم السويد الآن

في أول تصريح لرئيسة حزب الاشتراكيين الديمقراطيين مجدلينا أندرشون ، والتي انتهى منصبها رسمياً اليوم كرئيسة وزراء للسويد ، وذلك  بعد إعلان الحكومة السويدية الجديدة ، قالت أندرشون ” إن من الجيد بأن يكون للسويد حكومة قائمة، ولكن هناك قلق كبير على مستقبل السويد في ظل حكومة يمينية جزء منها  متطرف – نحن نعلم ونرى أن جيمي أوكسون هو من سيحكم السويد بسياستها”  .

 



وأكدت  أندرشون بانها ترى المخاطر الكبيرة التي تحيط بالسويد  ، وأن  صفقة الأحزاب اليمينية سوف تزيد الانقسامات في السويد  و تخاطر بجعل السويديين أكثر فقراً وأكثر انقساماً ، من خلال دفع قضايا التمييز ، وزيادة  التضخم ورفع فوائد القروض العقارية  ، مع خفض تمويل الرعاية الصحية والمدارس ورعاية المسنين .



وأضافت  أندرشون : –  أ الاتفاق لتشكيل حكومة سويدية يمينية كان بمثابة  حل للمشاكل الداخلية بين الأحزاب بدلاً من المشاكل والمخاطر التي تواجهها السويد وتحيط بها  . 

وأضافت: –  حتى لو كان أولف كريسترشون رئيساً للوزراء، فإن جيمي أوكيسون (رئيس حزب سفاريا ديمقراطنا SD) هو الذي سيحكم السويد وبسياسته   التي تم الاتفاق عليها بين أحزاب اليمين  لتطبيقها  . وتابعت “كمعارضة،  سوف نحاسب حزب سفاريا ديمقراطنا SD على السياسات والقوانين التي سوف يقوم بتطبيقها وتنفيذها .

 

 




قد يعجبك ايضا

لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة