المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

” ماتيو سالفيني ” يعلن تأييده لحزب سفاريا ديمكراط في السويد




اعلن ماتيو سالفيني، زعيم اليمين الإيطالي المتطرف والرجل القوي في الحكومة، الخميس انه يدعم حزب سفاريا في انتخابات الأحد المقبل.

واختار سالفيني، الامين العام لحزب الرابطة الذي أصبح نائبًا لرئيس الوزراء ووزير الداخلية في حزيران/يونيو، إرسال بيان يحمل شعار الوزارة، بدلاً من تغريداته المعتادة أو استخدامه فيسبوك مباشرة.

وكتب “هناك انتخابات الاحد في السويد، مهد دولة الرعاية وحسن الاستقبال التي تواجه مشاكل خطيرة من حيث الاندماج. ليس من قبيل الصدفة، كما يندد حزب الديموقراطيين السويديين، بإن سخاء الدولة يعمل كمغناطيس يجذب اعدادا لا تحصى من المهاجرين غير الشرعيين”.







وأضاف سالفيني “أبعث بأطيب تمنياتي لحزب جيمي أكيسون، بعد الانتخابات، آمل بأن أتمكن من مقابلته ورؤيته يشغل مناصب مرموقة في المؤسسات”.

وتمنح الاستطلاعات “سفاريا ديموكراتنا”، الحزب المناهض للهجرة، نحو 20% من الأصوات اي سبع نقاط اكثر من الانتخابات التشريعية عام 2014.

وإذا لم تكن لديهم فرصة للوصول الى السلطة التنفيذية في هذه المرحلة، الا انه يمكنهم التأثير بشكل غير مسبوق.




وعلقت وسائل اعلامية سويدية عن الخبر قائلة : ماعلاقة ماتيو كــ مسئول حكومي ايطالي برئيس حزب سفاريا ديمقراط جيمي اوكسن ، حيث جيمي اوكسن ليس مسئول حكومي ومن المفترض ان لا يتجاوز المسئولين الايطاليين البروتكول السياسي في دعم احزاب معارضة والتدخل بالتأييد 

وحصل حزب الرابطة في ايطاليا الذي يتراسه ” ماتيو ” على 4% من الاصوات في انتخابات عام 2013، لكنه حصد 17% في الانتخابات البرلمانية التي جرت في آذار/مارس في ايطاليا ، واصبح شريك بالحكومة الايطالية ووزير الداخلية .

 







قد يعجبك ايضا