المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

اهتمام إعلامي بجريمة قتل مهاجر سوري بالدنمارك لزوجته “رجما بالحجارة” ..صور

أهتمت صحف سويدية ودنماركية وألمانية بخبر  قتل مهاجر كردي سوري  لزوجته رجما بالحجارة، وذلك عقب عودتهما مع طفلهما من الدنمارك في إجازة قصيرة ،
وذكرت صحيفة الدنماركية https://www.bt.dk أن المهجر السوري الكردي (حسين عبدو عباس) أقدم على قتل زوجته هدى أحمد البالغة من العمر 27 عاماً، وابنه الذي يبلغ من العمر ثمانية أعوام، فجر يوم السبت، رجماً بالحجارة حتى الموت، جراء خلافات عائلية، ورمى جثتيهما في غابة المدينة




ووفقا للصحيفة الدنماركية فأن هدى وزوجها وصولا الدنمارك قيل 5 سنوات في عام 2015 ، وكانت هدي مصففة شعر وتجميل ولديها خطة على العمل لحسابهن الخاص.

هدى مع اطفالها في الدنمارك
الزوج القاتل -بعد تسليم نفسه
جثة هدى وطفلها – سوريا

كانت هدى امرأة قوية وجميلة وكان لديها مشاكل كبيرة مع زوجها ، وكانت تريد الطلاق من زوجها المسيطر ةفقا لاقوال أحد صديقات الزوجة هدى في الدنمارك ، التي تقول ” ، قد أخبرتني أنها ستكون مستقلة مالياً. وسوف تطلب الطلاق لان زوجها وهو أيضا من سوريا ، لن يتسامح مع أنها ستكون حرة وتعيش وفق المعايير الدنماركية.






واضافت الصحيفة أن الزوج (حسين عبدو عباس) هو لاجئ في الدنمارك ، وسافر لزيارة قرية دربازين بريف كوباني عند أقاربه، وهو متزوج مرتين وأقدم على قتل زوجته الصغيرة وهي من الحسكة».وأشارت تلك المصادر إلى أن «القاتل قام بتسليم نفسه لقوات الآسايش في المدينة وأقر بجريمته».
الزوجة هدى وزوجها لديهم ثلاث اطفال ، ولد وابنتين تؤأم ، والفتيات النوأم حالي حاليًا مع جدتهم في كوباني ، سوريا.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!