المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

بلاغ للشرطة ضد امرأة في أوريبروا ذهبت للعمل في دار المسنين رغم معرفتها بإصابتها بكورونا!

قال راديو السويد ، أن بلاغ ضد  امرأة تعمل في دور الرعايا الصحية ، وتم اختبارها  بشكل إيجابي  وإصابتها بعدوى فيروس كورونا ، ولكن المرأة بدون أعراض حادة  – ورغم إصابتها بفيروس كورونا ذهبت المرأة  للعمل مع  كبار السن  وعرضت الآخرون للخطر 




ووفقا للتلفزيون السويدي ، فأن المرأة  تسكن وتعمل في مدينة أوريبرو ، استمرت في الذهاب إلى عملها على الرغم من أن نتيجة الفحص أثبتت أنها إيجابية لـ covid-19 ، و ذلك بحسب تقرير SVT Örebro.




و يقول محقق في الشرطة  السويدية : “المرأة متهمة حاليا ، بالتسبب في الخطر على الآخرين”.

و وفقًا لمعلومات من SVT ، هناك إصابة مؤكدة بفيروس كورونا لدى أحد نزلاء دار الرعاية التي تعمل فيها المرأة المبلغ عنها، ولكن لا يمكن القول حتى الآن إذا ما كانت هذه الإصابة بالفيروس بسبب الموظفة نفسها.






 يقول أحد موظفي دور الرعايا الذي تعمل فيه المرأة : لا أفهم كيف فكرت هذه الموظفة .  – إنه فظيع للغاية. وقد أبلغ مدير الوحدة الصحية في بلدية أوريبروا عن الحادث  إلى الشرطة.  وسيبدأ التحقيق مع المرأة لمعرفة لماذا عرضت الآخرون للخطر وهي تعلم أنها مصابه بفيروس كورونا .






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!