المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

بدء محاكمة شابان قاموا بإطلاق النار على دوريات للشرطة السويدية في ستوكهولم

وجهةً الادعاء العام السويدي تُهم لشابان حاولوا  قتل افراد في الشرطة السويدية وتخريب الأموال العامة ، المتهمان : مصطفي رشيد 19 عاماً وصموئيل هاردبيرج والذي يبلغ من العمر 24 عاماً ،ووفقاً لبيان الاتهام فإن الثنائي الإجرامي قاموا بإطلاق النار على سيارتين للشرطة السويدية أثناء مطاردة بالسيارات جنوب ستوكهولم.



ووقعت الحادث  مساء يوم السبت حيث قامت دوريتان للشرطة بتتبع سيارة مشبوهة في منطقة أوسترسوند. وعندما أشارت دورية الشرطة  إلى السيارة بالتوقف للفحص، اختار السائق بدلا من  التوقف الفرار من الشرطة . وقامت دوريات الشرطة بالمطاردة إلا أن أفراد الشرطة تفاجئوا بإطلاق رصاص عليهم  من سلاح آلي من داخل السيارة التي يطاردونها.



وبعد مطاردة طويلة شاركت فيها طائرات هليكوبتر للشرطة وعشرة سيارات للشرطة توقفت  السيارة الهاربة وحاول من المتهمان مواصلة الهروب سيرًا على الأقدام.  ولكن تم اعتقالهم جنوب ستوكهولم في نفس اليوم  .

السلاح الآلي المستخدم ضد الشرطة والمتهمان




وتم التعرف عليهم لاحقًا على أنهم مصطفى رشيد نعمان البالغ من العمر 19 عامًا ويعيش في نورسبورج بجنوب ستوكهولم الكبرى، وصموئيل هاردبيرج البالغ من العمر 24 عامًا ويعيش في فاستيراس ولاندسكرونا.



وكانوا قد ألقوا السلاح الآلي من السيارة أثناء المطاردة. وعثرت عليه الشرطة بعد لحظات على جانب الطريق. كما اتُهم مصطفى وصموئيل أيضًا بالتهديدات غير القانونية المشددة في مناسبة أخرى. وبالإضافة إلى ذلك، اتهم صموئيل بالسطو. سبق أن أُدين مصطفى، من بين أمور أخرى، بالسرقة والاعتداء في قضية قضائية والاحتيال. سبق أن أُدين صموئيل، من بين أمور أخرى، بمحاولة الاحتيال والعديد من جرائم المخدرات وانتهاكات قانون السكاكين. وتبدأ محاكمتهم في 9 أبريل.