المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

علماء يحذرون من الإفراط في شرب الماء…وعلماء آخرون يرفضون التحذير !

على عكس ما يعتقد الكثير من الناس  وخلاف لما هو سائد في السويد ، بأنه كلما زادت الكمية المتناولة من الماء كان أفيد لصحة الإنسان، فقد لفت علماء إلى خطورة الإفراط في شرب الماء على صحة الإنسان.

وحذر المختص في الصحة والسلامة، مورغان سات في تقرير نشر له في مجلة  “ستاندرد ميديا‎ ” الانجليزية، من أن شرب أكثر من ثلاثة ونصف إلى أربعة أكواب من الماء في الساعة الواحدة ، يمكن أن يتسبب في انخفاض الصوديوم في الدم إلى مستوى خطير، وفق ما ذكر موقع “ستاندرد ميديا”.






ولكن علماء من ألمانيا اعتبروا أن هذا الدراسة غير واقعية ، فلا يوجد إنسان يشرب 4 أكواب من الماء كل ساعة ، كما أن نقص الصوديوم في الدم لأسباب انخفاض السوائل بالجسم وليس لزيادة السوائل بالجسم  ……وبالتالي تم رفض الدراسة 

واعتبروا أن ما ذكر في التقرير من علامات تشير إلى أن الإنسان قد يعاني من زيادة شرب المياه لم يتم التعبير عنها بشكل سليم ، وتم إساءة توضيحها ، فهناك بعض الحالات التي لا ينصح فيها بشرب الماء حتى لا يشكل ضرراً على الجسم. وهي..




1- قبل أو بعد تناول الطعام مباشرةً
وكذلك أثناء تناول الطعام، حيث أن شرب الماء في هذه الأوقات يؤدي إلى الشعور بالانتفاخ، كما أنه يمنع المعدة من القيام بإفراز أنواع العصارة الهضمية التي تساعد في تفتيت الطعام لأجزاء صغيرة يسهل هضمها

2- عند تغير لون البول
فعندما يصبح لون البول أصفر باهت فهذا يعني وجود فرط في السوائل بالجسم، أي أنك تناولت كمية من الماء زائدة عن الحد المناسب لك…ويجب عمل تحليل لمعرفة المشكلة أولا ..




وتكمن الخطورة هنا في قلة نسبة الصوديوم، وهذه الحالة تسمى نقص صوديوم الدم، والذي ينتج عن فرط التعرق أو التبول وخروج السوائل بصورة كبيرة من الجسم.ويمكن أن ينتج عنها غثيان وقيء وقد يصل الأمر إلى النوبات القلبية التي قد تؤدي إلى الوفاة.

ولهذا ينصح بعدم الإفراط في تناول الماء عند الشعور بالعطش الشديد، وخاصةً لدى الأشخاص الذين يمارسون الرياضة فيحتاجون إلى شرب كمية كبيرة من الماء.




3- قبل النوم
يلجأ بعض الأشخاص إلى شرب الماء قبل النوم، وهو أمر مفيد للصحة، ولكنه قد يسبب اضطرابات في النوم والاستيقاظ بشكل متكرر للتبول.

ويفضل شرب الماء قبل النوم بحوالي 30 دقيقة ليكون هناك فرصة لدخول الحمام قبل النوم.

4- بعد ممارسة الرياضة
في حالة القيام ببذل مجهود كبير أو ممارسة رياضة مثل الجري أو التمارين الشاقة أو حتى صعود الدرج، فينصح بالانتظار قليلاً قبل شرب الماء.




وتفسير هذا أن القلب يحتاج إلى الراحة بعد ممارسة الرياضة، ولكن مع شرب كثير من الماء في هذا الوقت سوف يسرع القلب من حركته ليكمل مهامه، وسوف يزداد الشعور بالتعب لاختلال التوازن بين الماء والأملاح في الجسم، وبالتالي تزداد فرص الإصابة بالصداع والدوخة، وخاصةً إذا كان الماء بارداً.



5- الماء البارد على الريق
يعتاد كثير من الأشخاص على شرب الماء البارد فور الاستيقاظ في موسم الصيف للتخلص من الشعور بالحرارة،

وهذه العادة خاطئة وتؤدي للعديد من الأضرار في الجسم، حيث أن الماء البارد يؤدي إلى حدوث تقلصات في المعدة ويعيق عملية الهضم بصورة طبيعية، والأفضل شرب المياه المعتدل






قد يعجبك ايضا