المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

انهيار مستمر للعملة السورية .. تراجع تاريخي لسعر الصرف الليرة السورية مقابل الدولار

تواصل العملة السورية انهيارها غير المسبوق، لأسباب اقتصادية واسباب سياسية والخلافات بين نظام دمشق والملياردير رامي مخلوف ، بجانب تأثير انتشار عدوى فيروس كورونا ، حيث سجل سعر صرف الليرة، رقما قياسيا جديدا في السوق السوداء والمناطق الخارجة عن سيطرة الحكومة السورية. ووصل لما يقارب 1700 ليرة سورية مقابل الدولار الواحد


وبلغ سعر الدولار الأمريكي مقابل الليرة السورية 1680 للشراء و1700 للبيع، ومقابل اليورو سجلت الليرة 1792 للشراء و1818 للبيع، ومقابل الريال السعودي 439 للشراء و 447 للبيع.




ونقل المرصد السوري، ، إن عددا كبيرا من الصرافين المتواجدين ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة السورية توقفوا بشكل كامل عن بيع الدولار أو صرف العملات في ظل التخبط والانهيار الذي يشهده الاقتصاد السوري.


وتشهد مختلف المناطق السورية ارتفاعا كبيرا في أسعار المواد الغذائية، في ظل انهيار قيمة الليرة السورية المتواصل، وخصوصا عقب الظهور الأخير لرجل الأعمال رامي مخلوف والخلافات التي طفت على السطح السوري بينه وبين الرئيس الأسد، وقرب تطبيق قانون العقوبات الجديد ”قيصر“.




قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!