المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

لبنان يبدأ في إعادة اللاجئين السوريين لبلادهم.. 3 قوافل تضم 6 آلاف سوري تتوجه إلى سوريا الأربعاء المقبل

أعلن وزير المهجرين بحكومة تصريف الأعمال اللبنانية عصام شرف الدين أن لبنان سوف يبدء خطة إعادة اللاجئين السوريين لبلادهم … وسوف يبدأ بثلاث قوافل للاجئين ستتوجه من   لبنان إلى سوريا، الأربعاء المقبل. مشيراً أن إن عدد النازحين العائدين إلى سوريا سيبلغ ستة آلاف شخص، في هذه القافلة وسيتوزعون على 3 قوافل .




وكان مدير الأمن العام اللبناني عباس إبراهيم أعلن أن الدفعة الأولى من النازحين السوريين العائدين إلى بلادهم ستكون أواخر هذا الأسبوع. ويستأنف لبنان ابتداءً من الأسبوع المقبل تنفيذ خطة “العودة الطوعية” للنازحين السوريين إلى بلادهم ، والتي تتم بشكل قسري وفقا لنشطاء ينتقدون الخطة اللبنانية التي ترغم السوريين على العودة كم خلال التهديد الأمني ، 




وتسعى السلطات اللبنانية إلى إعادة نحو 15 ألف لاجئ شهرياً، باجمالي 200 ألف لاجئ سوري يفترض إعادتهم حتى نهاية 2023 القادم ، غير أن شهادات عدد كبير من النازحين تُجمع على أن ظروف العودة ليست متوفرة حتى الآن وتتم تحت التهديد الأمني ، حيث لا توجد مناطق آمنة في سوريا على عكس ما يُقال، وأيضاً هناك شريحة كبيرة من اللاجئين السوريين في لبنان هم سياسيون معارضون للنظام ومطلوبون لأجهزته الأمنية.




ويستضيف لبنان أكبر عدد من اللاجئين في العالم قياساً إلى عدد السكان، إذ يشار إلى أن مليونين و80 ألف سوري يتواجدون حاليا في لبنان الذي يعاني أزمة اقتصادية ومعيشية غير مسبوقة، وسط تدني قيمة العملة المحلية، وارتفاع نسب الفقر والبطالة.




ولن تتضمن الخطة أي دور للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، والتي تصر على أن الظروف في سوريا لا تسمح بعودة اللاجئين على نطاق واسع. وقالت منظمة هيومان رايتس ووتش في يوليو، إن “سوريا أبعد ما تكون عن توفير الأمن والسلامة للعائدين”. 




قد يعجبك ايضا

لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة