المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

وزير الهجرة السويدي: السويد لن تستقل المزيد من اللاجئين !

رفضت السويد الانضمام إلى الاتفاقية المؤقتة التي أبرمتها كل من ألمانيا، فرنسا، إيطاليا ومالطا  ، والتي تقضي بتوزيع أعداد اللاجئين الذين يصلون الأراضي الأوروبية عبر البحر الأبيض المتوسط…
وقال وزير الهجرة السويدي مورجان ويربسون ، أن السويد استقبلت لاجئين كثيرين اكثر من أي دول أوروبية أخرى ..وإنها لا تستطيع تحمل المزيد وفقا لهذه الاتفاقية الأوروبية .




وأضاف .. أن الاتفاقية لا تناسب السويد ، إنها سوف تؤدي لفتح ممرات ومواني هجرة ولجوء جديدة ، كان قد تم غلقها ، مما يعني المزيد من اللاجئين والمهاجرين ، كما أن السويد ترى أن تقسيم اللاجئين على الدول الأوروبية وفقا لهذه الاتفاقية سوف يكون تقسيم غير عادل ، ويزيد من مسئولية السويد في استقبال المزيد والمزيد من اللاجئين …وقال ” على الدول الأوروبية أن تتحمل مسئوليتها ،  في استقبال اللاجئين الجدد ، وليس السويد واربع دول فقط






والجدير بالذكر أن إلى الآن لم يكشف على الأعداد التي سوف يتم توزيعها علي الدول المشاركة ومنها السويد ، إلا أن السويد والدنمارك اعلنوا عن عدم قدرتهم على المساعدة في دعم هذا الاتفاق  ، واستقبال لاجئين جدد . بينما العديد من دول الاتحاد الأوروبي رحبت بالاتفاقية التي ستستمر مدة 6 أشهر قابلة للتمديد حتى يتوصل الاتحاد الأوروبي إلى أتفاقية دائمة لسياسة هجرة ولجوء موحدة.






 

المصدر من هنا

التلفزيون السويدي

قد يعجبك ايضا