المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

فتح السفارة السويدية في السودان امام طلبات لم الشمل اللاجئين السوريين


 – ستوكهولم: قررت السويد وإعتباراً من اليوم 18 يناير 2017، فتح أبوابها سفاراتها في السودان أمام السوريين الذين لديهم الحق في لمّ شملهم مع عوائلهم في السويد وسيصبح بدايه من 1 فبراير 2017 اعطاء مواعيد مقابلات،

وفقاً لما ذكره راديو (إيكوت) السويدي. ويتطلب على المرء الذي لديه الحق في لمّ شمله مع فرد/ أفراد عائلته في السويد، إجراء مقابلة في أحدى السفارات السويدية، حيث كانت الحكومة السويدية قد حددت خمس دول، تقوم سفاراتها فيها بإستقبال السوريين، لتضيف عليها السودان، الآن.

 وقالت وزيرة التنمية الدولية إيزابيلا لوفين للراديو: “تبين ان من الصعب جداً على اللاجئين من سوريا الوصول الى البعثات والسفارات التي وضعناها من أجل إتمام معاملات لمّ الشمل في البلدان المجاورة، التي تتطلب غالبيتها شرط الحصول على تأشيرة الدخول، فيما لا يتطلب الأمر ذلك في السودان. لذا نعمل على تقديم المزيد من التسهيلات للعوائل التي تفرقت لتكون قادرة على تقديم طلباتها”.

 وكانت إنتقادات قد وجهت الى الحكومة السويدية، لأن شروط الحصول على تأشيرة الدخول في الدول التي فتحت فيها السويد سفاراتها لإتمام معاملات لمّ الشمل، جعلت من المستحيل على السوريين الوصول إليها  استمع للخبر  بالصوت مترجم للعربية من اذاعة السويد باللغة العربية .


اقراء ايضا /
قد يعجبك ايضا