المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

شاب يجدد إقامته المؤقتة لدائمة ..يشعر بالإحباط من تعقيدات وجهل الموظفين بإجراءات التجديد!

حصل شابان على حق الإقامة الدائمة في السويد ، وفقا لقانون الحصول على عمل ثابت في السويد ، احد هولاء هو الشاب “حسن”  الذي  حصل على تصريح الإقامة الدائمة في 2020، بعدما حصل على وظيفة ثابتة ، في مطعم للوجبات السريعة في مالمو…ورغم شعوره بالنجاح ، ولكنه يشعر بالإحباط من إجراءات التجديد المعقدة والغامضة !




حصل “حسن” عام 2018 على الإقامة المؤقتة ، حيث كان يدرس ، وكانت الإقامة لمدة 13 شهر ـ خلال هذه الفترة استطاع “حسن” أن ينهي دراسته الثانوية ، التي كان يدرسها أثناء وصوله للسويد كا طالب لجوء ، وإتقان اللغة السويدية .



وقام بالبحث عن عمل ، ووفقا لــ”حسن” الذي تحدث لراديو السويد ، فأنه بحث في اكثر من 100 مكان للعمل ، وكان يقضي اليوم بالبحث عن عمل على قدميه ،ومن خلال الإنترنيت والمعارف والزملاء ، لشهور طويلة  دون فائدة ، ولم يجد “حسن” أي فرصة عمل ، وكان هذا الأمر كفيل بأن يشعر “حسن” باليأس ،




ولكن استمر الشاب “حسن” في البحث عن فرص عمل ، فهو يعلم أن إمكانية بقاءه في السويد كــــشاب ، تكون من خلال الحصول على إقامة دائمة في السويد ، وكونه شاب فيجب أن يحصل على الثانوية السويدية ،  ثم الحصول على عمل ثابت مستمر ، أو بعقد لا يقل عن عامين ، وفقا لشروط الهجرة السويدية لتحويل الإقامة من مؤقتة لدائمة لفئة الشباب تحت عمر 24 عام .




استطاع “حسن” أن يحصل على عمل في مطعم كبير للوجبات السريعة ، ويقول جاء كل شئ بالصدفة والتوفيق …، حيث حصل على بركتيك لفترة قصيرة  ، ثم استطاع الحصول على عقد عمل لمدة اكثر من عامين ،،



ووفقا لـــ”حسن” كان هذا الأمر بمثابة نجاح لا يمكن تصديقه في السويد ! ، لقد أنهى الثانوية السويدية وحصل على عمل ثابت مستمر ،….ومثل هذه النجاحات تكون صعبة على مهاجر في السويد خلال 13 شهر ..



وتوجه “حسن” لمصلحة الهجرة السويدية لتقديم طلب تجديد الإقامة المؤقتة لدائمة ، وفقا للشروط التي أكملها … لكن شعر “حسن” بالصدمة ، حيث كل الموظفين في الاستقبال في مكتب الهجرة ، لديهم معلومات غير واضحة أو غير دقيقة ، ويجهلون الكثير من المعلومات و الإجراءات ، مما سبب لــ”حسن” مشاكل عديدة أثناء تقديم تجديد إقامته لدائمة  ، كادت أن تنهي فرصته للحصول على إقامة دائمة ,,,, وانتظاره 8 شهور لصدور قرار  تجديد إقامته لدائمة ، من وقت التقديم للتجديد!






يقول “حسن” انه سعيد ويشعر بالفعل بالنجاح ، لقد حصل بعد شهور طويلة من الإجراءات على الإقامة الدائمة ، ولكن يعتبر أن التعقيدات وعدم فهم موظفين الهجرة للإجراءات والقوانين ، قد جعل الكثير يخسر فرص تجديد إقامتهم لدائمة …. فربما التعامل من خلال محامي يكون اكثر فائدة، لتجنب أخطاء موظفي الهجرة السويدية وتوجيهاتهم الخاطئة.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!