المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

السويد تعلن انضمامها لاتفاقية تجارية مع إيران لتخفيف العقوبات الأمريكية

 أعلنت السويد  أنضمامها لاتفاقية التبادل التجاري مع إيران والمعروفة باسم “إنستكس” وهى  منظومة تجارية يتم فيها التبادل التجاري بالمقايضة لتتجنب الحظر الأمريكي على إيران ، ولكي تتمكن إيران من مزاولة التبادل التجاري من السلع والخدمات الأساسية لمواطنيها بعيدا عن الحظر الأمريكي المفروض على إيران ، لتصبح بذلك الدولة العاشرة الأوربية التي تنضم للمنظومة .




المحلل السويدي فيكتور كارشتينيوس، يقول أن  الهدف من وراء التبادل التجاري مع إيران هو تحقيق فوائد اقتصادية ، وأيضا لدعم إيران في إلزامها بالاتفاق الأوروبي الإيراني الذي يمنعها من تطوير برامجها النووية ، حيث أن الحظر الأمريكي قد يجعل إيران تشعر بالعزلة وخسارة اقتصادها بسبب الحظر الأمريكي ، لذلك تم تكوين هذه المنظومة .






 ورحبت إيران وعدد من الدول الأوروبية بانضمام السويد التي تعتبر الدولة الأوروبية العاشرة بعد بلجيكا والدنمارك وفنلندا والنروج وهولندا وفرنسا وألمانيا .و قال مساعد وزير الخارجية الإيراني   عباس عراقجي  إن بلاده تأمل أن “يؤدي انضمام السويد إلى إضافة المزيد من الدعم لإيران ”   .




بينما علقت إسرائيل من خلال وزير وزراءها بنيامين نتنياهو أن ذلك يعد التفافًا على العقوبات الأمريكية على إيران. وخطوة بالطريق الخاطئ للسويد والدول الأوربية الأخرى ، وأن هذا الدعم مع دولة مراوغة مثل إيران سوف يزيد من خرقها للقوانين الدولية وقمع شعوبها وتصدير الإرهاب للدول المجاورة والعالم .






 

قد يعجبك ايضا