المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

السويد هي الأفضل عالمياً في مؤشر “سيادة القانون وفرض النظام وعدم الخوف”

  السويد هي الأفضل عالميا في سيادة القانون وفرض سيادة القانون والنظام عالمياً ، حيث احتلت السويد المركز الرابع عالمياً في مؤشر سيادة القانون  وفق دراسة استقصائية أجرتها منظمة “مشروع العدالة العالمية” المستقلة وشملت 140 دولة. وكانت المراكز الثلاثة الأولى من نصيب دول الجوار الاسكندنافي  الدنمارك الأولى والنرويج الثانية وفنلندا الثالثة .




ماذا يعني أن السويد واحدة من افضل 4 دول في العالم في سيادة القانون ؟

المؤشر يقيس 44  من المؤشرات المجتمعية والقانونية  وأهمها :-

أنه لا وجود لنفوذ لاستخدام السلطة لدى مسؤول أو رجل أمن ضد مواطن أخر … ولا  بمكن لأي مسؤول أو رجل أمن أن يفرض سلطته عليك في السويد أو يستخدم نفوذه ضد مواطن عادي فالجميع يخضع للقانون  …  
وهذا يعني : –

1-   غياب الفساد   

2- احترام حقوق الإنسان الأساسية

3- شفافية مؤسسات الدولة   

4- فرض النظام بالقانون في المجتمع وليس بالتهريب الأمني 



وجاءت كل من  أفغانستان وجمهورية الكونغو الديمقراطية وهايتي المراكز الأخيرة. يذكر أن السويد تحتل المرتبة الرابعة على هذا المؤشر منذ عام 2016 في حين كانت في المركز الثالث عام 2015. ورغم الانتقادات وحوادث إطلاق النار التي شهدتها السويد خلال السنوات الثلاثة الماضية إلا أن السويد تحافظ بالإجمالي عن سيادة القانون في المجتمع وتحرص الشفافية وعدم منح صلاحيات واسعة للسلطات التنفيذية منعاً من ظهور صدمات قمعية بالمجتمع 




قد يعجبك ايضا