مطالبات بإلغاء نظام مساعدة مكتب العمل “اكسترا شنست” للمهاجرين العاطلين عن العمل

 




تعرضت عقود التوظيف ذات الدعم الكامل “اكسترا شنست” لانتقاداتٍ  ومطالبات بالغاءها ،حيث طالب رئيس اللجنة الاقتصادية في حزب الوسط مارتن أودهال بإلغاء هذا النوع من التوظيف.

 

ويعتبرُ رئيسا اللجنة الاقتصادية ،أن هذا النوع من التوظيف المدعوم بدفع الراتب مئة بالمئة من قبل مكتب العمل والحكومة، من شأنه أن يدمر فرص التوظيف والعمل الحقيقي للمهاجرين الجدد والعاطلين عن العمل ، ويؤدي إلى عدم استفادة المهاجرين من البرنامج.  






-لقد جربنا ذلك مع مئات الوظائف المدعومة بطرقٍ متعددة، واتضح أنها أقل فعالية بكثير ولا تمكن من الوصول إلى العمل بالشكل الذي يتم فيه الحصول على وظيفة طبيعية من البداية ، حيث اغلب المهاجرين العاطلين عن عمل يعملون اول عام ويحصلون علي الراتب من مكتب العمل ،ثما لايجدد لهم العمل …..! وبتركون العمل ويتحولون لعاطلين عن العمل مرة اخري!.



ولكن تعتقد وزيرة العمل السويدية  أن هذا النوع من التوظيف المعروف باسم “اكسترا شنست” بالسويدية قد يؤدي إلى جذب الكثيرين إلى مجالات العمل التي تعاني من نقص في الأيدي العاملة .

والبرنامج مهم لأيجاد فرص عمل للمهاجرين الجدد، لان اصحاب العمل بالسويد في المدن والبلديات الصغيرة والتي ينتشر بها المهاجرين ،لا يميلون لتشغيل مهاجرين جدد ،لقلة خبرتهم كونهم وافدين جدد ،ولضعف اللغة السويدية لهم ..

ونحن نوفر فرصة لأصحاب العمل لتجربة هذه العمالة الوافدة بدون مخاوف وكلفة ،فأن اثبتوا انفسهم سوف يقوم أصخاب العمل لتجديد لهم ،وان لم يحدث..فقد حصلوا علي خبرة تدريبية حقيقية .







الان هذا الراي ينتقده  رئيس اللجنة الاقتصادية ويقول ان اغلب الوظائف المدعومة بمساعدة مكتب العمل براتب كاملة او شبه كامل ..انه استغلال  من اصحاب العمل لتوظيف المهاجرين بدون كلفة ثما تركهم والبحث عن غيرهم .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!