fbpx
المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

شاب أسباني يستولي على 370 ألف دولار من أمازون من خلال ارتجاع المشتريات !

ألقي القبض على شاب يبلغ من العمر 22 عاما في عملية احتيال لأكبر متاجر التجزئة على الإنترنت بلغ مجموعها حوالي 370،000 دولار عن طريق إرسال طرود مليئة بالتراب.

وكان الشاب جيمس جيلبرت كوارتنغ، في إسبانيا،   خدع أمازون عن طريق ملء صناديق البضائع -التي اشتراها عن طريق الإنترنت- بأشياء قديمة لاقيمة لها و رمال  بعد إفراغ محتوياتها وتسجيل الوزن الدقيق للمنتج. ثم يردها لأمازون مدعيا أنها ليست ما يريد، ثم يبيع البضائع الأصلية مستردا أمواله مصحوبا باعتذار من أمازون ، وفقًا لصحيفة “أل إسبانيول”.




ويبدو أن أمازون لا تقوم بالتدقيق في تلك المواد التي أرجعت فور ارتجاعها … بل تكتفي بالتأكد من وزن الطرد وحسب، وتنتهي الطرود في مستودعاتها للمرتجعات ويتم فحصها بالدور بعد فترة . ولهذا لم يتم اكتشاف عملية الاحتيال إلا من خلال البحث العشوائي حيث فتح أحد العاملين صندوقا واكتشف أنه كان مملوءا بملابس قديمة و أدوات لا قيمة لها وأوراق …وكان الشاب يشتري ملابس أكسسوارات وأدوات رياضية ومفروشات منزلية ، على مراحل بـين 2000 أو 5000 ألف دولار ، ثم يقوم بسرقتها وتبديلها ، وقام بهذا الاحتيال لمدة 6 شهور حتي أكتشف أمره وتم فحص كل المرتجعات التي قام بها خلال 4 شهور وقيمتها 370 ألف دولار 







وتنص سياسة الإرجاع الخاصة بشركة أمازون على أنه يمكن إرجاع العناصر التي يتم شحنها من موقع الويب -بما في ذلك مستودع أمازون- في غضون 30 يومًا من الاستلام. وتتم معالجة عمليات رد الأموال في غضون يوميْ عمل، ويمكن للعملاء توقع ظهور أموالهم في حساباتهم خلال ثلاثة إلى خمسة أيام عمل.






قد يعجبك ايضا