المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

السويد تنشر قوات شرطة بأسلحة رشاشة نوع MP5 في أماكن التسوق في فترة عيد الميلاد.

  استجابة  لتقارير  جهاز المخابرات السويدي وبعد تصاعد واضح في التهديدات الأمنية في السويد بسب عدد من الأزمات الداخلية والخارجية . قررت الشرطة السويدية نشر قوات أمن وشرطة بأسلحة رشاشة ظاهرة للعيان من نوع MP5 في أماكن عامة مثل مراكز التسوق ومحطات القطار خلال فترة عيد الميلاد.





 ووفقًا لقائد الشرطة في المنطقة الجنوبية، ماتياس سيغفريدسون، يأتي هذا الإجراء بهدف خلق الأمان وبدون وجود تهديد ملموس . كما أشار أن هذه الترتيبات الأمنية تتم في إطار النهج الوقائي للشرطة السويدية والتزامها بضمان سلامة المواطنين في فترات زمنية حساسة مثل عطلة عيد الميلاد. وأضاف: “أي شخص يشعر بالقلق بشأن الأسلحة ولديه أي أسئلة، مرحب به للتحدث إلى الشرطة”.




من الجدير بالذكر أن الشرطة تعامل موسم التسوق في عيد الميلاد بنفس الجدية التي تتعامل بها مع الأحداث الكبيرة الأخرى كمهرجانات المدن والفعاليات الضخمة. يُظهر ذلك التركيز على ضمان سلامة  المواطنين وتوفير بيئة آمنة للتسوق والتجول خلال هذه الفترة.