المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

اعتراف لإحدى الشابتين المتهمتين بجريمة التخلص من صديقتهم وتركها في الغابة بسبب “الغيرة”

اعترفت إحدى الشابتين المشتبه بهما الآن بارتكاب جرائم تتعلق شابة تبلغ من العمر 21 عامًا في بلدية فيتلاندا التابعة لمحافظة يونشوبينج ، وقالت أن الغيرة كانت سبب للكثير من المشاكل بينهما وبين صديقتهم “الضحية” ، وبسبب هذه الاعترافات الجديدة ، قررت محكمة ايكخو الابتدائية اليوم الثلاثاء إعادة احتجاز المتهمتين صديقتهم ، وكانت الشابة البالغة من العمر 21 عامًا اختفت بعد قضاء ليلة في الخارج في أكتوبر الماضي ،  وعثر عليها متوفية بعد أسبوعين في منطقة غابات خارج بلدية فيتلاندا .



وتم القبض على شابتين مشتبه بهما بعد فترة وجيزة من اختفاء الضحية وجميعهم أصدقاء ، وهما محتجزتان منذ ذلك الحين ، كانت إحداهن وهي شابة تبلغ من العمر 20  عامًا قد أنكرت في السابق أي جريمة، ولكنها تعترف الآن بأنها ارتكبت جريمة ضد قانون احترام حرمة ، ومع ذلك تقول لم  تكن هناك نية ابدا ، ولكن الأكر تطور حتى وقعت الجريمة !؟ وذلك بحسب ما ذكر محاميها خلال جلسة إعادة الاحتجاز في محكمة ايكخو.

الفتاتان المتهمتان صديقتهم على اليمين .. و الضحية على اليسار



وأُعيد اعتقال الشابة البالغة من العمر  20 عامًا اليوم للاشتباه في ارتكابها جريمة وانتهاك قانون احترام حرمة وهي مشتبه بها بأعلى درجة من الشبهات.

في وقت سابق اليوم أيضًا أُعيد احتجاز الشابة الثانية البالغة من العمر ثمانية عشر عامًا والمشتبه بها أيضًا لأسباب تتعلق وانتهاك قانون احترام حرمة ، لا تزال الشابة تنكر كل الشبهات الجنائية الموجهة ضدها، ويجب فتح القضية بحلول السادس والعشرين من شهر كان الثاني يناير على أبعد تقدير.




قد يعجبك ايضا