المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

ما هو قانون طرد العائلات من شققهم المستأجرة إذا ارتكب أبناؤها جرائم ؟

في إعادة لقوانين العقاب الجماعي التي استخدمت قديما ، تتجه الحكومة السويدية  مدعومة بحزب سفاريا ديمقارطنا (SD)  ، إلى منح شركات السكن وملاك العقارات في السويد الحق في طرد العائلات المستأجرة حين يرتكب أبناؤها جريمة ، تم اعداد القانون من خلال حزب سفاريا ديمقارطنا ليكون ضمن بنود اتفاقية “تيدو” الحكومية .




وتهدف الحكومة من هذا القانون  إلى الحد من الجريمة. ولكن وفقاً لمنتقدين فإن القانون في حد ذاته جريمة حيث يعاقب عائلات أبرياء بسبب أبناء مجرمين!



ولكن الحكومة السويدية تنظر للقانون من منظور أخر ، حيث تريد الحكومة من خلال هذا القانون تشديد مسؤولية الوالدين عن تصرفات أبنائهم، لذلك أضافت توجيها جديداً بهذا الأمر يؤكد على قضية المسؤولية الأبوية. حيث يجب أن يتحمل المستأجرون مسؤولية التأكد من أن أبنائهم ومن يعيش معهم بالشقة  لا يتسببون في إزعاج السكان الآخرين. ونرى أن هذه المسؤولية يجب أن تنطبق أيضاً على الأطفال”.



ووفقا لوزير العدل السويدي –  فعلى سبيل المثال، يجب كونك ولي أمر ومستأجر شقة ، أن تتأكد أن تمنع من يعيش معك في البيت مثل الأطفال و المراهقين  من التعامل بالمخدرات أو الأسلحة.  وأن  تتحمل المسؤولية إن فعلوا ذلك بطردك أنت وعائلتك من الشقة أو المنزل.





واضاف وزير العدل السويدي  إذا تسامحنا مع الفوضى والجريمة والعنف في المناطق الضعيفة، فلن نعالج هذه المشاكل  أبداً. يجب استعادة الأمن للجميع في بلدنا،.. ويستهدف هذا القانون بشكل مباشر سكان المناطق الضعيفة من أصول مهاجرة 




قد يعجبك ايضا