المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

الحكومة السويدية تعلن عن بدء العمل بـ مناطق التفتيش للمواطنين والسيارات ابتداءً من 28 مارس

  أعلنت الحكومة السويدية عن بدء تطبيق قانون نقاط التفتيش للمواطنين في السويد “ بهذه الطريقة” للشرطة السويدية المعروف باسم  (Visitationszoner) ابتداءً من تاريخ 28 مارس 2024  ، ومناطق التفتيش هو قانون يسمح للشرطة السويدية بتفتيش المواطنين والسيارات بكافة أنواعها  دون اشتباه ملموس في ارتكاب جريمة.




كما يمكن للشرطة السويدية توقيف شخص وتفتيشه وفحصه أمنياً من خلال الشك أو من خلال  نمط الملابس التي يرتديها ، مثل أن يرتدي ملابس مرتبطة برموز وعلامات لعصابات إجرامية ، فهذا سيكون سبباً كافياً لتوقيفة وتفتيشه . 





والأكثر تشدد في هذا القانون  إنه سوف  يسمح بتفتيش الأطفال. كما يجب أن يكون تحديد المنطقة التي سوف يتم وضع نقاط تفتيش هي منطقة مشتبه بوجود الجريمة   ، ويمكن أن تكون منطقة التفتيش صالحة لمدة أسبوعين لعمليات التفتيش المستمرة، ويمكن تمديد الأمر بقرار جديد.




كما يمنح القانون الشرطة الحق في اتخاذ قرار بشأن تحديد مناطق تفتيش مؤقتة في منطقة محددة إذا كان هناك خطر كبير لإطلاق نار أو تفجيرات في المنطقة نتيجة صراع العصابات. بينما قال وزير العدل غونار سترومر في مؤتمر صحفي اليوم “سيسمح للشرطة بتفتيش المركبات، كما سيسمح بتفتيش الأطفال”. وتقول الحكومة السويدية إنها تهدف إلى مكافحة جرائم العصابات بهذه الطريقة. 

 




 

ابتداء من 25 مارس 2024 يبدأ تنفيذ قانون نقاط التفتيش للمواطنين في السويد “بهذه الطريقة”