المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

وفاة رجل سويدية في الــ 45 من عمره ردمه الثلج بينما كان ينظف سطح منزله غرب السويد

حوادث الثلوج في السويد قد  يكون بعضها مأساوي ، فرغم انتهاء فصل الشتاء إلا أن تساقط الثلوج الكثيف استمر في العديد من مناطق السويد بكثافة مما جعل رجل في الــ45 من عمره يتوفى في حادث مؤسف غرب السويد .




فوفقاً للتلفزيون السويدي توفي رجل سويدي يعيش في منطقة ليندفالين غرب السويد. عمره 45 عاماً بعد أن  تعرض للردم  تحت ثلاثة أمتار من الثلوج ، حيث كان الرجل يزيل الثلج عن سطح بيته أمس الإثنين  فانهار الثلج وسقط على الأرض فتساقط فوقه  حوالي ثلاثة أمتار من الثلوج.  

منزل الرجل الذي لقى مصرعه

 




زوجة الرجل حاولت إنقاذه ولكنها فشلت واتصلت بالطوارئ والإسعاف وخدمات الإنقاذ إلى مكان الحادثة. وقال المتحدث باسم الشرطة لارش هيدلين إن الأمر استغرق 40 دقيقة لإخراجه. ونُقل الرجل حياً بواسطة مروحية إسعاف إلى المستشفى لكنه توفي متأثر بإصابته .