المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

وسط الأخبار الحزينة.. إيطالية عمرها 95 عاما تنتصر على فيروس كورونا وونعافى !

أعلن مستشفى في مدينة مودينا الإيطالية ،عن تعافى أول مسنة تبلغ من العمر 95 عاما ، وتدعى ألما كلارا كورسيني من فيروس كورونا .

وعلى الرغم من التحذيرات المستمرة بأن كبار السن هم الفئة الأكثر تعرضا لمخاطر فيروس كورونا، إلا أن بعض المسنين نجوا من هذه الكارثة الصحية، وكان آخرهم تعافي سيدة مسنة ميئوس من حالتها في إيطاليا الموبوءة.




ووفقا لصحيفة ديلي ميل فقد تعافت سيدة مسنة تبلغ من العمر 95 عاما وتدعى ألما كلارا كورسيني، من فيروس كورونا التاجي (كوفيد-19)، يتعد أول مريضة مسنة تتعافى من الفيروس التاجي في مقاطعة مودينا الإيطالية هذا الشهر.

وكانت قد أصيبت الجدة ألما بفيروس كورونا في 5 مارس بعد ظهور علامات المرض عليها خلال إقامتها بالمنزل في مقاطعة بافولو الشمالية بإيطاليا.






وأكد الطاقم الطبي أن جسم الجدة الما أظهر تفاعلا قويا وقاوم المرض تلقائيا وتم شفائها بالكامل من الفيروس التاجي الذي أودى بحياة 5476 شخصا في إيطاليا حتى الآن، وقالت الجدية ألما لصحيفة جازيتا دي مودينا الإيطالية: “نعم، نعم، أنا بخير.. الأطباء كانوا طيبين معي واعتنوا بي وسيرسلوني إلى المنزل بعد قليل”، وغادرت الجدة ألما بالفعل المستشفى وعادت إلى المنزل.

وأشاد الطاقم الطبي بالمستشفى بصحة الجدة الإيطالية، وأن جسدها قاوم الفيروس وتمكنت من الشفاء دون الحاجة لتناول العلاج المضاد للفيروسات الذي يعطى للمريض لمساعدته على محاربة العدوى الفيروسية.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!