المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

وزير الداخلية : السويد تشهد ارتفاع كبير ومستمر في عدد ضحايا جرائم إطلاق النار

صرح وزير الداخلية ميكائيل دامبيري في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء أن عدد ضحايا في المدن السويدية وصل لمستوى قياسي خلال عام 2021 مقارنتا بالعام الماضي الذي كان عاماً قياسياُ   من  الــ المسلح. وأضاف الوزير السويدي أن هذا كان له أثر مباشر على زيادة ضحايااا هذه الحوادث في جميع مدن السويد 





وأكد  وزير الداخلية ميكائيل دامبيري أن هذا الصيف وخلال شهر يونيو  ويوليو وأغسطس  كانت الأرقام عند مستويات مرتفعة جدا مقارنة بالأشهر نفسها في 2020 . حيث سجلت الشرطة 56 في الفترة بين مطلع  يناير ونهاية اغسطس، مقابل 78 تفجيراً في الأشهر الثمانية الأولى من العام الماضي ولكن الخسائر كانت اكبر في 2021  مما يدل على ارتفاع مستوى تنفيذ هذه العمليات وقوتها.





وقال دامبيري إن عدد موظفي الشرطة سيزداد أيضاً في السنوات المقبلة، مضيفاً ، ولكن دائما يستغرق تدريب أفراد الشرطة وقتاً، لذلك سيكون هناك اختيار دقيق للموظفين وسوف يتم تخصيص نصف مليار كرون إضافية للشرطة لدعم جهود الشرطة السويدية  ، بجانب زيادة عدد أفراد الشرطة بــ  10 آلاف شرطي للوصول مستقبلاً لما يقارب 31 ألف شرطي بحلول 2024 .





Den svenska polismyndigheten hade (September 2020) cirka 34 000 medarbetare varav cirka 21 000 poliser.
 لدى الشرطة السويدية (سبتمبر 2020) ما يقرب من 34000 موظف إداري وضابط ، منهم ما يقارب من 21000 ضابط شرطة.




قد يعجبك ايضا
لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة