المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

وزيرة الخارجية السويدية: تلقينا اعتذاراً من إيران وتعهدات بمحاسبة المسئولين ودفع تعويضات !

في تطور مستمر لقضية سقوط الطائرة الأوكرانية بصاروخ إيراني ارض – جو ، قالت وزيرة الخارجية آن ليندي أنها أرسلت مذكرة للسلطات الإيرانية تطلب توضيح رسمي لتفاصيل إسقاط طائرة مدنية تحمل رعايا سويديين بصاروخ إيراني ، ، وأضافت أن الحكومة السويدية تلقت ردا بالاعتذار رسميا من الحكومة الإيرانية ، والي تعهدت بدفع تعويضات للضحايا ومحاسبة المخطئين ,




وأضافت وزيرة الخارجية السويدية أنها وكل الحكومة السويدية تتابع عن كتب تفاصيل إسقاط الطائرة ، و سترسل السويد وفدا إلى إيران، للمشاركة في عمليات التحقيق بتحطم الطائرة الأوكرانية مشيرة إلى أن بلادها لم تتخذ موقفا بشأن مسألة العقوبات ضد طهران بعد ، وأن اتصالات تتم مع شركاء أوروبيين وغربيين حول كيفية التعامل مع القضية والتقاضي والتحقيق مع المسئولين الإيرانيين عن إطلاق صاروخ حربي على طائرة مدنية ووفاة 176 أنسان بينهم أطفال و17 من رعايا السويد .






وأكدت أن وزارة الشؤون الخارجية ستقوم بالتنسيق مع السفارة السويدية في طهران لإرسال مجموعة من الفنيين ذوي الخبرة في التحقيقات التقنية والقانونية والجنائية . وأضافت : “إن أولويتنا القصوى الآن هي التمكن من المشاركة في التحقيقات ، وضمان عودة الناجين من الهلاك إلى ديارهم ، والحصول على تعويضات للأقارب”. وأكدت وزيرة الخارجية السويدية إلى أنها تلقت “نصاً طويلاً وطويلاً” من وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف صباح الأحد يعتذر عن حادث إطلاق الصاروخ على الطائرة ، ويتعهد بمحاسبة المسئولين عن هذه الكارثة ودفع التعويضات المناسبة .