المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

نصف اللاجئين السوريين إلى ألمانيا منذ 2013 يباشرون عملا نظاميا واغليهم حصل على عمل جزئية

كشفت دراسة ألمانية حديثة أن نحو نصف اللاجئين السوريين الذين جاؤوا إلى ألمانيا منذ العام 2013 الي 2019 ، يباشرون عملا نظاميا بعد خمسة أعوام من وصولهم. او عمل جزئي مدفوع الأجر ..

جاء ذلك في دراسة أجراها المعهد الألماني لأبحاث سوق العمل والتوظيف، وقال فيها “إن الاندماج في سوق العمل يتحقق بشكل أسرع مقارنة باللاجئين في الأعوام الماضية”.




وأظهرت الدراسة أن أكثر من ثلثي اللاجئين السوريين الذين لديهم وظيفة يعملون بدوام كامل، ولكنها أكدت أن هناك اختلافا كبيرا بين النساء والرجال، حيث إن 29% فقط من اللاجئات حصلن على عمل بعد مرور خمسة أعوام على لجوئهن في ألمانيا، بينما تبلغ النسبة بين الرجال 59%.




يشار إلى أن نسبة العاملين بين اللاجئين إلى ألمانيا عقب الحروب اليوغسلافية منذ تسعينيات القرن الماضي، كانت أقل بعد مرور خمسة أعوام على قدومهم، وبلغت آنذاك 44% فقط.

وفي مقال نشرته صحيفة “التايمز” ، قال الكاتب روجر بويز إن ملايين المهاجرين الذين قدموا من بلدان مختلفة سرعان ما اندمجوا في المجتمع الألماني، وعوضوا انخفاض معدل المواليد في المانيا. بينما تعثر اللاجئين السوريين وغيره في دول مثل السويد ,






وأضاف بويز أن اللاجئين أصبحوا جزءا من القوة العاملة، وأنهم اندمجوا مع زملائهم الألمان، في ظل صغر سنهم وتمتعهم بالقدرة البدنية ومستوى تعليمهم الجيد.
فنظام التعليم والتدريب واللغة الألمانية الذي اتبعوه -يقول الكاتب- جعلهم مؤهلين للخروج مباشرة إلى سوق العمل الذي يحتاجهم.






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!