المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

فضيحة.. موظفي الإغاثة يبتزّوا أرامل سوريات جنسياً مقابل المساعدات !




كشفت صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية، الأحد، فضيحة ابتزاز نساء أرامل في سوريا جنسياً مقابل الحصول على مساعدات غذائية تبرع بها بريطانيون.

وقالت الصحيفة إن أحد الموظفين المعروفين استغل هذه المساعدات للحصول على خدمات جنسية من أرامل فقيرات.

وأضافت الصحيفة أن جمعية مسجلة في بريطانيا وزعت في سوريا عبر منظمة غير حكومية مساعدات يديرها شخص عُرف باستغلال المساعدات للحصول على خدمات جنسية.






وكشفت الصحيفة أنها اطلعت على سلسلة من رسائل نصية للموظف في مجال المساعدات الإنسانية في ريف حلب الغربي، يطلب فيها من نساء إرسال صور عارية له مقابل حصولهن على مساعدات غذائية.

وأشارت الصحيفة إلى أن أغلب النساؤ رفضن الاستجابة له ، والقليل من النساء وافقن على ذلك بعد مساومة على كمية المواد الغذائية المقدمة، ورفض البعض الآخر فقام بقطع محادثاته معهن بسرعة ولم يحصلن على المساعدات الإنسانية، وهن في معظمهن من الأرامل.

اصبح توزيع المساعدات خارج جهات رقابية ،يسبب تجاوزات واساءة للعديدة من مستحقي المساعدات

 

وبحسب الصحيفة فإنه ليس هناك ما يشير إلى أن المنظمة الخيرية البريطانية كانت على علم بنشاطات الرجل أو أن أياً من العاملين فيها قد استخدمه للحصول على خدمات جنسية…….لكن تحقيقات من مؤسسات دولية تشير الي وجود انتهاكات بالتحرش والاساءة الجنسية من قبل موظفي الاغاثو عند توزيع المساعدات ، حدثت يسوريا والعراق وافريقيا ..ودول اخري







قد يعجبك ايضا