المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

منظمات وجمعيات سويدية تعلن رفضها لانضمام السويد للناتو “عضوية الناتو لا تجلب الأمن للسويد”

بعد إعلان المجر موافقتها على عضوية السويد في حلف الناتو وبذلك أصبحت السويد عضواً رسمياً في حلف شمال الأطلسي ناتو ، أعلنت جمعيات ومنظمات سويدية عن رفضها لهذه العضوية ، وقالت “برت، كيرستين بيرجيو”، رئيسة جمعية السلام السويدية،  أنها وكثير من النشطاء والأعضاء يشعرون بالحزن والقلق من انضمام السويد للناتو .




وأضافت : “إنها عملية ترتيب أولويات خاطئة ومكلفة وخطيرة. فهي لا تساهم في زيادة الأمن، بل في عالم أكثر عسكرة”. وجاءت تصريحات  “برت، كيرستين بيرجيو”  للتلفزيون السويدي في إطار التغطية الإعلامية لانضمام السويد للناتو .




حيث أشارت “برت” إلى  أن تسويق التهديد الروسي هو الذي دفع السويد، دون نقاش، إلى تقديم طلب سريع إلى الناتو. لكن إذا نظرنا إلى ما إذا كان دونالد ترامب سيصبح رئيسًا للولايات المتحدة، فهو لا يرى تهديد من بوتين وروسيا ،  وإذا نظرنا إلى سلوفاكيا والمجر وتركيا، فسنجد أن لديهم وجهة نظر مختلفة تمامًا   عما لدينا في السويد  فهم أعضاء في الناتو ولكن يعتبرون روسيا صديق وحليف لهم ”.