المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مكتب للتصاميم الهندسية يرد على طلبات التدريب والتوظيف بالقول “لا نريد عرباً ..لا نريد مهاجرين “

الكراهية والعنصرية رغم قلتها في المجتمع ، إلا إنها تترك اثر سلبي في المجتمع  !

حيث أعلن مكتب لتصاميم الهندسية  ، معروف في العاصمة الألمانية برلين  ، عن توجهات عنصرية في بريد إلكتروني يرسله للمتقدمين على وظائف وتدريب بالمكتب … قائلا لكل من يرسل سيرة ذاتية تشير أنه من أصول عربية بالرد عليه ….” لا عرب …لا نريد توظيف المهاجرين العرب ” .




وتعود الحادثة ، إلى تلقى شاب مهاجر مصري (لاجئ)  رسالة غريبة من مكتب “GKK” للتصميم الهندسي المعروف في برلين، وذلك بعد أن تقدم بطلب تدريب فيها، لتصله رسالة محتواها “لا عرب  لو سمحت ..لا نريد توظيف أو تدريب  المهاجرين العرب “. واتضح فيما بعد أن رسالة البريد الإلكتروني تم إرسالها من حساب رئيس المكتب المعماري  ، إلى المستلم  الذي نشرها كما هي على الأنترنيت  ، لتجد الشركة نفسها في موقف صعب دون القدرة على التوضيح.




وقد قام الشاب بنشر الرسالة على “فيسبوك”،في مجموعات عربية وألمانية  لتنفجر بعدها الرسائل والتعليقات ضد الشركة المعمارية، فيما بررت الأخيرة موقفها بـ”سوء الفهم”، مضيفة أن الوظيفة كانت تعنى بمشروع في الصين، وهناك حاجة إلى متحدث باللغة الصينية لا العربية ،  ,,, وهو التبرير الذي انتقده المتابعين بالقول في الصين يتحدث  الأجانب العاملين بالانجليزية فقط .






وأضافت الشركة في بيان لها أنها قامت بالاعتذار للشاب عبر الهاتف، ودعته لمقابلة تدريب، فيما أكدت على أن لديها موظفين من تسع دول مختلفة   ، وهي تنشط في ثلاث قارات.

وقد قال ضابط مكافحة التمييز في مجلس شيوخ برلين للتعليم والشباب والأسرة، درويش هيزارسي، لصحيفة “تاغس شبيغل” في برلين إنه قد أُبلغ بالحادث بالفعل، مضيفاً: “هذا يظهر الوجه القبيح للعنصرية في الحياة اليومية …هناك من يستمر بنشر الكراهية في ألمانيا  ، ويجب التخلص من هذه الظاهرة ، للحصول على مجتمع متعدد الثقافات ” !






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!