المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مقتل فتاة في مركز لرعايا القاصرين المسحوبين من عوائلهم ويشرف عليه السوسيال




بدأت السلطات السويدية تحقيقاتها في مقتل فتاة في الـ 17 من عمرها كانت تقيم داخل مسكن للرعاية الاجتماعية HVB (السوسيال)  في ترولهاتان، بعد أن نشب عراك بينها وبين فتاة أخرى قاصر، تسبب بجروح كبيرة لها، ونقلت على إثرها للمستشفى لتفارق بعدها الحياة.

صورة لفتاة القتيلة كما نشرت من صفحتها علي الفيسبوك

وقال المدعي العام، روبرت بيكارد، إنه استجوب المشتبه بها، وإنه سيجري المزيد من التحقيقات، مؤكداً وجود صورة واضحة لديه عما حصل، لكنه رفض الإفصاح عن المزيد من المعلومات…واضاف سوف يتم تسليم جثة الفتاة بشكل سريع لعائلتها ، للقيام بطقوسهم الخاصة لدفنها ولمراعاة صعوبة الموقف .






ومن جهتها قالت الشرطة إن المتهمة صغيرة في السن وكانت تخضع لرعاية السلطات الاجتماعية السوسيال ، حيث تم سحبها من عائلتها بعد ان تم اكمال تقرير عن حالة الفتاة في منزل عائلتها ، واتضح ان الفتاة عدوانية وعنيفة ،   ، بسبب وجود عنف لدي عائلتها وتعرضها للضرب والعنف المتكرر من عائلتها ، فتم سحبها ووضعها في مركز متخصص يشرف عليه السوسيال ،

…واشارت معلومات نشرتها صحيفة افتبلاديت السويدية ، ان الفتاة  كانت تقاوم العلاج والدعم بالمركز وكثيرة المشاكل مع زملاءها .

المركز الذي كانت تعيش فيه الفتاة بعد ان سحبها السوسيال من عائلتها

ونقل التلفزيون السويدي عن مدير المسكن تأكيده، أنه تم إخطار مفتشية الرعاية والعناية IVO وسلطة بيئة العمل بما جرى، مشيراً إلى نقل المقيمين في المسكن إلى أماكن أخرى مؤقتة. كون ان مكان الحادث اصبح  موقع لعملية بحث جنائي ، ويسبب القلق والخوف للقاصرين المتواجدين فيه .







HVB دار الرعاية أو السكن الاجتماعية تابع للسوسيال ، وهو نشاط يتناول التوجيه والمراقبة والعلاج و الدعم  قد تستهدف الأطفال والمراهقين والبالغين أو الأسر ، التي لديها أي نوع من الاحتياجات في المسؤوليات الخدمات الاجتماعية، مثل العنف الاسري والرجولي ، جرائم الشرف ،تعاطي المخدرات أو الإدمان.