المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مقترحات لقوانين جديدة لسحب الجنسية السويدية من الحاصلين عليها وجعل مدة التقديم 8 سنوات

الحكومة السويدية : من كل مهاجر حصل عليها بمعلومات كاذبة

في تصريح سابق لرئيس الحكومة السويدية أولف كريسترشون ، أكد خلاله أن الحكومة السويدية سوف تبدا  تشديد إجراءات منح الجنسية السويدية بشكل كبير ولن تكون الجنسية السويدية كما هي الآن سهلة الحصول عليها ـ لقد منحنا الجنسية السويدية لمن لا يستحقها!،





حزب  سفاريا ديمقارطنا (SD) الشرط الداعم للحكومة السويد بدء أيضا المطالبة بتشريع سحب الجنسية السويدية من المواطنين من أصول مهاجرة الذين يرتكبون جرائم خطيرة، فكيف يمكن أن يمر الاقتراح رغم تعارضه مع القوانين الأساسية للبلاد؟ ولماذا يعترض عليه حقوقيون؟.. 




 الحكومة السويدية بدأت تحقيق حول مقترح قانوني يتعلق بتغيير دستوري يتيح إمكانية سحب الجنسية السويدية من المهاجرين المكتسبين للجنسية السويدية في حالات معينة مستقبلاً ، مثل الحصول على الجنسية بناء على  التضليل أو الاحتيال أو أسباب غير صحيحة ، أو أن المهاجر يشكل   تهديداً لأمن المجتمع والدولة السويدي .




   رئيس الحكومة السويدية أولف كريسترشون أكد أن “متطلبات الجنسية سيتم تشديدها حتى لليافعين ممن لم يبلغوا 18 عاماً وهو ما سوف يدخل حيز التنفيذ فعلاً في أكتوبر 2024  .  وأضاف “ لكي تحصل على النسية سوف تمر بسلسلة طويلة ومشددة من الإجراءات ـ كل شخص لديه سجل غير قانوني لن يحصل على الجنسية لا الآن ولا بالمستقبل –



 وأكد  أولف كريسترشون أن  كل شخص ارتكب جرائم خطيرة لن يكون قادراً على الحصول على جنسية السويد، وكل من ارتكب مثل هذه الجرائم – وليس مواطناً سويدياً- يجب ترحيله من البلاد”.
كما سوف تكون هناك شروط كبيرة مثل العمل والإعالة والسلوك واللغة 



من جانب أخر  أعلنت الحكومة السويدية  دراسة  فرض شرط الإقامة لمدة 8 سنوات على الأقل في السويد للحصول على الجنسية السويدية ، وخلو سجل المرء من مخالفة القانون، إضافة إلى تحقيق شرط إعالة الذات وحاليا يعتبر شرط الوقت للحصول على الجنسية هو 4 إلى 5 سنوات .