المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مع اقتراب موسم الهجرة الصيفية : السويد تقرر الرقابة على الحدود مع الدنمارك 6 أشهر لمنع تدفع اللاجئين




قررت الحكومة السويدية تمديد الرقابة على الحدود، ستة أشهر أخرى، تنتهي يوم 11 تشرين الثاني/ نوفمبر 2018.وذلك مع دخول فصل الصيف ، الذي يكون موسم للهجرة غير الشرعية بأتجاة أوروبا والسويد بشكل خاص .

وذكرت الحكومة في بيان رسمي، أن السبب وراء تمديد الرقابة على الحدود، هو استمرار ما سمته باستمرار التهديدات ضد النظام العام والأمن الداخلي ، ومنع التدفق الغير شرعي لطالبي اللجوء ، بجانب مكافحة تهريب السلع والمنتجات المغشوشة والغير قانونية.

وشددت على أن “المخاطر التي تتسبب فيها الثغرات الأمنية في السيطرة على الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي، والتي تمكن الإرهابيين والمجرمين المحتملين من دخول منطقة شنغن، تعني ان السويد بحاجة الى الحفاظ على الضوابط والرقابة على الحدود”.






وكانت السويد قد أقرت مراقبة الحدود، ووضع ضوابط جديدة، وتدقيق وفحص الهويات عند العبور الى السويد في 12 تشرين الثاني/ نوفمبر 2015، وكان من المقرر أن تنتهي مهلة ذلك في 12 أيار/ مايو الجاري، لكن الحكومة قررت تمديد هذه الضوابط والتشديدات لمدة ستة أشهر أخرى.







قد يعجبك ايضا