المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مطالب بجعل تأجير الأرحام مقابل المال قانونياً في السويد لمساعدة المثليين على الإنجاب

 تأجير الارحام أمر مهم للبعض ، رغم الانتقادات العديدة ، والمقصود هنا التأجير مقابل المال ، فالكثير من النساء يحتاجون لإنجاب طفل ولكن لديهم مشاكل تمنعهم من الحمل وكذلك الأمر مهم للمثليين وفقاً لرؤية حزب المحافظين وهو الحزب الحاكم في السويد ،ولذلك يوجد حل وهو تأجير رحم المرأة وهناك سويديات يرحبون بهذا العمل “وتأجير أرحامهم”




 في السويد يمكن الحصول على رحم امرأة أخرى كمتبرعة ولكن المتبرعين قلائل ! ، ولكن الحصول على رحم بالتأجير مقابل المال هو عمل مرحب به من الكثير من النساء في السويد ولكنه غير قانوني ، ولكن حزب المحافظين يريد أن يجعله قانوني .

لذلك أطلق حزب المحافظين  حملة للسماح بتأجير الأرحام . وقال رئيس منظمة المحافظين أن هذه قضية مهمة لمجتمع المثليين LGBTQ”.





ويقول حزب المحافظين ، وهو الحزب الحاكم في السويد على موقعه الإلكتروني “نريد توفير وخلق حالة أكثر أماناً من الناحية القانونية لأولئك الذين يختارون إنجاب الأطفال من خلال تأجير الأرحام في الخارج – إذا سمح بتأجير الأرحام  ، فسوف يتحول عدد أقل من الناس إلى خارج البلاد حيث يسافر الكثير من أجل تأجير رحم امرأة .  ونحن  نعتقد أنه من الممكن أن يكون ذلك ممكناً في السويد”.




وتعتقد المنظمة الجامعة للحركة النسائية في السويد، أن الاقتراح سيكون مخالفاً للاتفاقيات الحالية المتعلقة بحقوق المرأة والطفل. حيث سيتم استغلال النساء مقابل المال وتتحول لتجارة بشر و  صناعة لإجبار نساء ضعيفات على فعل ذلك من أجل المال. و  إن أجساد النساء يجب أن تكون للنساء أنفسهن”.