المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مصلحة الهجرة: 700 شخص حرموا من الجنسية السويدية بسبب الخدمة في الجيش السوري

أوضحت مصلحة الهجرة السويدية في بيان صحفي اليوم  أن مصلحة الهجرة السويدية رفضت منح  الجنسية السويدية للكثير من المهاجرين السوريين في السويد خلال الفترات الماضية لأسباب أمنية تتعلق بخدمتهم بشكل مباشر أو غير مباشر في جيش النظام السوري.




وقالت مصلحة الهجرة أن عدد من تم رفض منح الجنسية لهم لهذا السبب وصل  700  مهاجر سوري تقريباً بسبب خدمتهم في الجيش السوري. ووفقاً لسبب الرفض القانوني فإن هؤلاء المهاجرين   شاركوا في تشكيلات عسكرية ارتكبت جرائم حرب، وبموجب القانون عليهم الانتظار لمدة تصل إلى 25 عاماً قبل الحصول على الجنسية السويدية ، ولكن قد تتغير القوانين حالياً وتجعل لا فرصة لهم للحصول على الجنسية السويدية حتى بعد انتظار 25 عاماً.




وقال ماتس روزنكفيست، المسؤول في مصلحة الهجرة السويدية، لراديو السويد إن القرارات التي تصدر من مصلحة الهجرة مدروسة وتخضع لمعايير قانونية ، تجري تقييمات فردية في مثل هذه الحالات، وإن الكثير من السوريين يحصلون على الجنسية حتى لو خدموا في الجيش السوري في حالات عامة .




 وأوضح أن مصلحة الهجرة تدرس الظروف المختلفة للشخص المعني، وعما إذا خدم في مواقع معينة وخلال فترات قد تكون شهدت انتهاكات لحقوق الإنسان.