المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مدير منطقة في مصلحة الهجرة السويدية متهم بمحاولة قتل زوجته خنقاً .. بسبب غامض!

قرر  الادعاء العام السويدي  توجيه اتهامات رسمية إلى مدير في مصلحة الهجرة لمحاولة باستخدام شال لخنقها. وذكرت إكسبريسن نقلا عن المدعي العام، إن الرجل لم يعترف بارتكاب كما انه لم ينكرها لأنه لا يتذكر ما حدث تحديدً وفقاً لأقواله في التحقيقات الأولية .



ويواجه المدير تهم عديدة في نفس الوقت ، فبجانب محاولة هناك اتهاما بالاحتيال ، إذ جرى تقديم بلاغ ضده باستخدام بطاقة الوقود الخاصة بالعمل  لملء سيارته الخاصة ،  والحصول على 55 ألف كرون كمصاريف عمل  دون وجه حق ، وهو ما أسفر عن توقيفه من عمله كمدير بمصلحة الهجرة، وفقا لما جاء في تقارير إعلامية.



وبدأت القصة نهاية ، حين القت الشرطة   القبض على الرجل  بتهمة محاولة  وروى المشتبه فيه تفاصيل يوم الحادث خلال التحقيقات. وقال الرجل أنه يذكر أنه سمع جرس المنبه، ولا يتذكر ما حدث بعدها فقد عاد لنومه ليستيقظ بعد وقت ما ويكتشف حدوث الأمر، وأضاف أن زوجته مستفزه دائماً معه  ولكنه لا يتذكر أنه فعل لها شيء ، وأنه ذهب بصحبة  إلى قسم الشرطة بنفسه  للإبلاغ عن الحادث في ذات اليوم وسط شعور بالصدمة والذهول.




بينما خلال استجواب المحيطين به، قال أحد أبناء المرأة في التحقيق إنه رأى المشتبه فيه هو يحاول وأنه حاول منعه.
ومن ناحيته، قال المدعي العام، إنه من الصعب معرفة الدافع الحقيقي وراء في هذه القضية التي تتسم بالغرابة وتعد فريدة من نوعها، متوقعا محاكمة معقدة فيما يتعلق بالنية، ومعرفة مدى وعي وإدراك الرجل من عدمه.



الجدير بالذكر، أن الزوجة لم تواجه زوجي من قبل زوجها فيما مضى، ولم تتعرض لإصابات تهدد حياتها، بينما يعد وجود علامات في رقبتها واحمرار في العينين من الأمور التي ترجح تعرضها لمحاولة .




قد يعجبك ايضا

لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة