المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

مدير مصلحة السجون السويدية يطالب بمراقبة المجرمين الكترونياً بدلاً من سجنهم لتوفير ميزانية سجنهم




 طالب  مدير مصلحة السجون  و إصلاحية المجرمين السويدية  نيلس أوبيري بمراقبة بعض المجرمين الكترونياً بدلاً من سجنهم، لنقص الأماكن في السجون.وتخفيض التكاليف ..والمحافظة علي الميزانية ، فالسجناء في زيادة والميزانية محدودة !

رغم أن إصلاحية المجرمين ستبت في 1100 قرار لسجن الخارجين عن القانون ، الا أن الأماكن المتوفرة حالياً لا تصل الى نصف الأماكن التي يجب توفيرها لسجن هذا العدد من الناس.






لذلك يرى نيلس أوبيري بأن الحل هو أن يُحكم على بعض الخارجين عن القانون، كل بحسب الجرم الذي ارتكبوه، بإرتداء القيد الالكتروني في كاحلهم وممارسة حياتهم شبه عادية تحت رقابة إلكتروانية تتعقب حركتهم.

وفي لقاء مع البرنامج الصباحي في الإذاعة السويدية P1 Morgon، قال أوبيري بأن كل من العاملين في إصلاحية المجرمين والسجناء يؤكدون على أن قضاء العقوبة خارج جدران السجون في قيد الكاحل الالكتروني لا يقل عناءً عن التواجد داخل السجن. وأضاف نيلس أوبيري بأنه على السلطات المعنية تطوير سبل جديدة للعقاب.







قد يعجبك ايضا