المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

محكمة سويدية ترفض طلب إخلاء سبيل أكبر سجين في السويد سناً ..يبلغ من العمر 90 عاماً




رفضت محكمة سويدية طلب إخلاء سبيل أكبر سجين في السويد سناً، مذنب بارتكابه جريمتي قتل، لتقرر إبقائه في السجن إلى أجل غير مسمى.

ويقضي، هيلمر ليوس، البالغ من العمر 90 عاما عقوبة سجن مدى الحياة على خلفية قتله في العام 1988 رجلا بالفأس في مسقط رأسه Dellenbygden وحكم عليه وقتها بالسجن 11 عاما، وكان حينها يبلغ من العمر 60 سنة..

السجين هيلمر ليوس 90 عام

ليعود بعد إطلاق سراحه في العام 1999 ويرتكب جريمة قتل أخرى بحق رجل في أوائل السبعين من عمره، ليحكم على إثرها بعقوبة السجن المؤبد.






وحاول المدان منذ سنوات تقديم طلب بإطلاق سراحه، لتقدمه بالسن، لكن كانت طلباته تلك تُقابل بالرفض من قبل القضاء السويدي.

وقال محامي هيلمر ليوس، إن موكله طاعن بالسن ويعاني من مشاكله صحية، مشيراً إلى أن كل “ما يريده هو تمضية آخر أيام حياته خارج أسوار سجنه”.




وتبرر المحكمة رفضها طلب إطلاق سراحه مرات عدة، بسبب ما وصفته بسلوك هيلمر العدائي، معتبرة أن شخصيته العدوانية تحول دون التعاطف معه، وأشارت أنه وفي حال إطلاق سراحه، سوف يتم وضعه في دار للمسنين وهذا ما قد يشكل خطراً على القاطنين فيه…وعلق القاض ” لايوجد فرق كبير بين اقامته الحالية في السجن كــ مسن متقاعد ، وبين اقامته بدار المسنين ،  فكل ما يتوفر هناك متوفر في سجنه “

السجين هيلمر ليوس قي عام 1999 عند القبض عليه للمرة الثانية

 

يذكر أن السجين ارتكب جريمته الأولى ضد رجل مُقعد والثانية ضد رجل كان معاق ذهنياً وفي حالة سكر.