المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

لوفين يحذر من خطر حكومة محافظين بدعم من سفاريا ديمقراط تهدد تماسك السويد الاجتماعي !




أكد زعيم الحزب الاشتراكي الديمقراطي، ستيفان لوفين، أن حزبه سيصوت الأسبوع المقبل ” بلا ” على حكومة أولف كريسترسون، معتبراً أن حصول تلك الحكومة على دعم من حزب سفاريا ديمكراتنا، سيكون تهديدا للتماسك في السويد حسب قوله.

 وقال لوفين في تصريح مكتوب اليوم، “قد تصبح حكومة محافظة وستعتمد على دعم SD، أراى ذلك تهديدًا للتماسك في السويد” سوف ندخل مرحلة تاريخية من الازمات والانشقاق المجتمعي في السويد.






وأضاف أن من صُوت عليه بـ (لا) في نهاية سبتمبر ويقود حاليا حكومة انتقالية سيصوت ضد حكومة برئاسة كريسترسون.

وتابع أنه لا يعرف كيف سيكون شكل الحكومة المقبلة لكنه قال إنه يراها حكومة محافظة مدعومة من SD. ان ذلك اعلان بداية مرحلة ستكون الاسوء بتاريخ السويد المعاصر 

وكرر لوفين تأكيده بأن حكومة عابرة للكتل هي الأفضل “لتقليص المعارضة والاستفادة من كل الإمكانات المتاحة في السويد”.

وعاد زعيم الحزب الاشتراكي الديمقراطي ليقول، إنه  يطالب كتلة الوسط والليبرالين بموقف تاريخي وانتقالهم لحكومة شراكة عابر للكتل مع تحالفه.







قد يعجبك ايضا