المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

لوفين وكريسترسون في اجتماع سري عاجل اليوم قبل انتهاء مهلة تشكيل الحكومة الاثنين المقبل




ذكرت صحيفة “أفتونبلادت” أن رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي ستيفان لوفين ورئيس حزب المحافظين أولف كريسترسون، عقدا اجتماعاً سرياً، اليوم بعد الدعوة العاجلة التي اعلنها رئيس البرلمان السويدي لاجتماع الاحزاب يوم الاثنين المقبل .

وبعد فترة قصيرة من ذلك، تم مناقشة مسالة تشكيل الحكومة في اجتماع مجلس إدارة الحزب الاشتراكي الديمقراطي.

وسيكون على لوفين تقديم تقريره النهائي الى رئيس البرلمان، يوم الاثنين المقبل بعد تكليفه بالمهمة قبل أسبوعين من الآن.

واعتمد لوفين في محادثاته وفقاً للتصريحات التي أدلى بها الى التوصل الى اتفاق عابر للكتل أو التعاون في البرلمان مع حزبي الوسط والليبراليين.






وكان لوفين قد صرح الاثنين الماضي، قائلاً: “إن العملية صعبة ومعقدة. ولا يوجد تغير في المواقف”.

والتقى لوفين خلال مباحثاته في الأسبوع الماضي، قادة جميع الأحزاب البرلمانية باستثناء حزب سفاريا ديموكراتنا، كما التقى مجدداً، هذا الأسبوع أيضاً كل من رئيس حزب الليبراليين يان بيوركلوند ورئيسة حزب الوسط آني لوف ورئيس حزب اليسار يوناس خوستيدت.

لقاء سري!
كما التقى لوفين بخصمه الرئيسي، رئيس حزب المحافظين أولف كريسترسون وعقد اجتماعات فردية معه في عدة مناسبات، من بينها اجتماعهما معاً، عصر اليوم، بحسب الصحيفة.



وبدت المعلومات شحيحة جداً من كلا الحزبين حول ما تطرق اليه الطرفين في اجتماعهما، كما لم يشأ الاشتراكي الديمقراطي الحديث فيما إذا كانت هناك أي نجاحات قد تحققت في الاجتماع.

وقالت إنجيلا نيلسون سكرتيرة لوفين: “لا نعلق على مباحثات تشكيل الحكومة”.

وقالت شيرين خليل المسؤولة الصحفية لدى كريسترسون: “يمكن توجيه جميع الأسئلة المتعلقة بالاجتماع إلى ستيفان لوفين، المسؤول عن إجراء محادثات تشكيل الحكومة”.







قد يعجبك ايضا