المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

لوفين: على من أسقط الحكومة تقديم ما لديه من بدائل..وكريسترسون يرد: لا أتحمل “مسؤولية ” إسقاط حكومة لوفين

قال رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي ستيفان لوفين، صباح اليوم الثلاثاء، إن على أحزاب تحالف يمين الوسط، التي صوتت ضده، وضد حكومة الحمر الخضر، واسقطت الحكومة السويدية القائمة في الأسبوع الماضي، أن تقدم الآن ما لديها من بدائل…انقاذا للموقف ولعدم الدخول في فراغ للسلطة !




وقال لوفين: “نحن الآن في طريق مسدود الى حد ما، وهذا واضح. نتحمل جميعاً مسؤولية حله”.

من جانب اخر رد رئيس حزب المحافظين أولف كريسترسون علي تصريحات ” لوفين ” ، إن على لوفين ، تحمل مسؤولية كسر الجمود في قضية تشكيل الحكومة الجديدة، التي تشكل تحدياً كبيراً أفرزته نتائج الانتخابات الأخيرة في البلاد.

وأضاف كريسترسون : “يتعين على رئيس البرلمان اتخاذ قرار حول الكيفية التي يراها مناسبة للمضي في تشكيل حكومة سويدية جديدة”.

وأوضح، أنه ليس هناك أي رسالة جديدة للحديث عنها ،بعد جولات اللقاءات والمناقشات مع كتلة احزاب الاشتراكي ..
حكومة تحالف






وكرر كريسترسون القول إن تحالفة وكتلته متمسكة بمطلب تشكيل حكومة من مجموع أحزابها الأربعة عبر تعاون عابر للكتل، لكن لم تكن له إجابة حول الكيفية التي سيقنع بها الاشتراكي الديمقراطي بفكرته هذه.

وقال كريسترسون: “إذا لم يشأ المرء الحديث إلينا، فإننا لا نستطيع إرغام أحد على فعل ذلك” وليس لدينا ما نقوله لهم “.