المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

كريسترشون : السويد لا تستطيع تحمل الهجرة والمهاجرين ..وسوف نمنح أوكيسون نفوذاً في قضايا الهجرة

على خطى جيمي أوكسيون .. تصريحات جديدة لرئيس حزب المحافظين أولف كريسترشون قال خلالها أن السويد لا تستطيع تحمل عبئ الهجرة والمهاجرين ..هذا يكفي ويجب أن ينتهي ، وربط كريسترشون بين حوادث إطلاق النار والجرائم الخطيرة في السويد وأن السبب هو الهجرة. وقال لراديو السويد اليوم من الواضح أن الهجرة أصبحت عبئاً في السويد .. عقود من سياسة هجرة مفتوحة أدت لظهور أجيال من العنف والعصابات والجريمة .



وأكد كريسترشون أنه سوف يتعامل مع جيمي أوكيسون وحزب سفاريا ديمقراطي في حال تشكيل حكومة من اليمين المعارض حالياً أو في 2022 ، وانه سيعطي جيمي أوكيسون رئيس حزب ديمقراطيي السويد (SD)، اليميني المتطرف، نفوذاً كبيرعلى قضايا الهجرة إذا تم تشكيل حكومة من اليمين المعارض .



وأوضح كريسترشون أن التعامل مع جيمي أوكيسون لا يعني إني أوافقه بإغلاق باب الهجرة تماماً، ولكن يجب أن تكون هجرة انتقائية كما إنني مؤيد للاستنتاج التي تتعلق بأن لدينا كثير من الهجرة في السويد ويجب وقفها كما أن نسبة عالية جداً من حوادث إطلاق النار وجرائم العصابات يمكن ربطها بالهجرة والاندماج الفاشل في السويد .



تصريحات كريسترشون تأتي بعد يومين من خطاب صادم لجيمي أوكيسون وصف المهاجرين بأنهم عبء ثقافي واجتماعي واقتصادي على السويد وأنه لا يرحب بالمهاجرين في السويد ، الأمر الذي أثار موجة من الانتقادات الحادة التي اتهمته بالعنصرية .




قد يعجبك ايضا
لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة