المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

فيديو لبابا الفاتيكان يفقد صبره ويصفع امرأة على يديها .. ثم يعتذر !

بدا الضيق واضحا على البابا فرانسيس من زائرة  مسيحية ” اسيوية”  بساحة القديس بطرس في الفاتيكان. خلال عشية العام الجديد، فأثناء تحيته للزوار أصرت امرأة على سحب يد البابا ، فما كان منه إلى أن سحبها بشدة وعنفها على ذلك بضربات بسيطة على يديها .

التقطت الكاميرات المشهد الذي علق عليه البابا  صباح اليوم الاربعاء وقال البابا من شرفة تطل على الساحة   “في كثير من الأحيان نفقد صبرنا.. وهذا يحصل لي أيضا. وأنا أعتذر على المثال السيئ الذي صدر عني البارحة”.




وكانت المرأة التي تحمل ملامح جنوب شرق اسيا  تقف بين المصلين خلف الحواجز الأمنية في الساحة المواجهة لكاتدرائية القديس بطرس في الفاتيكان، وقامت بجذب البابا بقوة من يده وبطريقة غير لائقة لحظة مروره أمامها، وحاولت مراراً سحبه ناحيتها فيما حاول البابا التخلص منها مراراً في غضب واضح من تصرفها الغريب.

وفي حين راحت المرأة تتفوه بكلام غير مسموع، بدت علامات الانزعاج والألم على البابا الذي تمكن من الإفلات من قبضة المرأة من خلال ضربها على ذراعها.






وواصل البابا الغاضب البالغ من العمر 83 عاما والذي يعاني صعوبات في المشي جولته، لكنه حافظ على مسافة معينة مع الحشود المتحمسة وقد زال التوتر عن معالم وجهه بعدما التقى الأطفال.

يذكر أن المقطع المصور الذي أظهر البابا مغتاظا مساء الثلاثاء، بعدما أمسكت امرأة بذراعه بشدة خلال جولة له على مصلين في ساحة بالفاتيكان في اليوم الأخير من العام 2019، انتشرت بشكل واسع على وسائل التواصل الاجتماعي.