المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

غلق مطعم في “كالمار” لا نظافة وطعام ملوث ولحوم منتهية الصلاحية مجهولة و”خنفساء في الخبز”

في وسط مدينة كالمار، تم إغلاق مطعم ” الخال” وهو مطعم يقدم طعام شرقي “سوري” يوم الأربعاء وذلك بعد اكتشاف موظفي التفتيش تلوث غذائي  وانتشار للأوساخ في كل مكان وسوء ممارسات صحية تهدد صحة الزبائن. وتعتبر هذه الحالة من بين سلسلة أخرى من الإغلاقات التي شهدناها مدن جنوب السويد مؤخرًا، مما أثار مخاوف بشأن سلامة المطاعم في  العديد من مدن جنوب  السويد.



ووفقاً لما نشرته وسائل إعلام سويدية ، قام مفتشو الصحة والغذاء بتفتيش مفاجئ لمطعم ” الخال ريستورانغ” يوم الثلاثاء، وكانت النتائج صادمة. اتضح أنه لا يوجد مصدر  للحوم والدجاج المستخدم في المطعم، ولا يوجد تاريخ صلاحية  مما يشكل خطرًا على الصحة العامة. ووجد المفتشون أيضًا أسماكًا ولحوما معاً تنبعث منها روائح كريهة.

صور من المطعم



وكانت غرفة  التخزين وتجهيز الطعام  في الطابق السفلي من المطعم عديمة النظافة وتنتشر فيها الأوساخ والحشرات والعفونة ، كما وجد لطحين والمواد الغذائية مفتوحة وبها حشرات ب  إلى جنب  إهمال كامل في النظافة وخلط الاغذية معاً وتركها مفتوحة . لم يكن هناك أيضًا إمكانية لغسل اليدين في هذا القسم. وصادف المفتشون وجود حشرة ميتة “خنفساء” في خبز مجمد.

صور من المطعم



وكانت الأوضاع أكثر فوضى في المطبخ، حيث وُضِعَ موقد للطبخ على الأرض، وعلى هذا الموقد كان يغلي قدر من الحساء على نار هادئة وكان القدر متسخ . ولاحظ المفتشون أن الموظفين لم يلتزموا بأدنى معايير النظافة الشخصية، حيث ملابسهم متسخة ورائحتها كريهة ويمسكون   الطعام دون غسل أيديهم بعد التعامل مع القمامة، حيث توجد القمامة داخل غرفة الطبخ.

 

صور من المطعم



يثير هذا الإغلاق الأخير مخاوف المجتمع المحلي، حيث تلقت البلدية شكاوى سابقة بشأن ممارسات المطعم. تشمل هذه الشكاوى وجود أشخاص ينامون داخل المطعم، ووجود قمامة ونفايات مبعثرة  داخل وخارج المطعم في الشارع ، بالإضافة إلى تسرب زيت وبقايا طعام من المطبخ إلى حمامات السكان.

 

صور من المطعم



الجدير بالذكر أن المطعم يديره موظفين سوريون . وتم غلق المطعم وفرض غرامات وتعليق الترخيص وقد انتقد مفتش الأغذية آدم جونسون تلك الممارسات غير الصحية وأكد أنه يجب تنفيذ إجراءات رادعة للتأكد من سلامة الطعام في المطاعم.



ولا يمكن إعادة فتح  المطعم مرة أخرى إلا بعد تنفيذ سلسلة من الإجراءات التصحيحية وإعادة التفتيش . تشمل هذه الإجراءات إعادة إنشاء وتصميم المطعم بقواعد النظافة والسلامة البيئة والصحية ، و تنظيف شامل للمكان داخلياً وخارجيا ، ووجود تعاقدات واضحة ورسمية للحوم والاغذية داخل المطعم ،وتدريب الموظفين على العمل في المطاعم من خلال دورات العمل الغذائي و النظافة الشخصية  .



 وقال  مفتش الأغذية آدم جونسون في مدين كالمار جنوب شرق السويد  نأمل أن يكون هذا التدبير الحازمة نموذجًا لتعزيز معايير النظافة والسلامة الصحية في المطاعم في جميع أنحاء المدينة، وأن يساهم في ضمان تقديم وجبات آمنة وصحية للجمهور.




قد يعجبك ايضا