المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

عضو سابق في شبكة إجرامية : كنت جزء من حياة العصابات وكنت انتظر السجن المؤبد أو الموت

نقل التلفزيون السويدي تقرير عن احد الأشخاص من الذين كانوا أعضاء في شبكات إجرامية في السويد ،  وكان التقرير من خلال مقابلة مع أحد الأشخاص الذين تركوا عالم الجريمة واسمه ” علي خليل” ، والذي قال للتلفزيون السويدي كنت عضوا في شبكة العصابات   في يوتيبوري  وكنت انتظر السجن المؤبد أو الموت وبالفعل دخلت السجن سابقاً ولكني قررت ترك الجريمة وأن أساعد الشباب المتورطين في العصابات  لترك هذه الحياة وبدء حياة جديدة 




ووفقاً لــ “علي خليل”:- فأن حياة العصابات مليئة بالمخاطر والقلق ..ولا تعيش حياة مستقرة ولا تشعر بالأمان وتكون النهاية محزنة ووخيمة.  وأكد “على خليل” أن نهاية عالم العصابات هي أن تعيش مطارد أو السجن أو أن تفقد حياتك  . وقال “علي” لقد انضممت مبكراً إلى عصابة إجرامية في مدينتي  يوتيبوري. وبدأت هذه الحياة مع أصدقاء تشاركنا الحياة الإجرامية.   عشنا حياة مختلة. عندما ننظر الآن إلى الوراء، نرى أنها كانت سلبية تماماً”.

 





ويحذر على خليل الشباب من الانجراف في هذا الطريق سعياً للمال ، مؤكداً أن الحصول على القليل من المال سيكون غير دائم وسوف تخسر كل شيئ بداً من عائلتك لحياتك الشخصية  ، وكان على خليل  أصدر  كتاباً مؤخراً تحدث فيه عن الحياة كمجرم عصابات، و . وكتب أنه نفسه أطلق النار على آخرين في الصراع بين العصابات، . 

علي خليل يتحدث عن تجربته – التلفزيون السويدي




 



قد يعجبك ايضا
لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة