المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

عاجل : الحكومة السويدية تطلب من البرلمان السويدي صلاحيات ” طوارئ ” عاجلة تخولها غلق البلاد

في تطورات سريعة حول أزمة عدوى انتشار فيروس كورونا في السويد ، قال ستيفان لوفين  رئيس الحكومة السويدية  ، أن تطورات الوضع تتجه لمرحلة خطيرة ،  ولكي تستطيع الحكومة السويدية من إدارة الأزمة بشكل سريع ومناسب مع تدهور الأوضاع .




وتقدمت الحكومة السويدية  بطلب تشريع قانون جديد يمنحها سلطات تنفيذية و إجراءات قانونية  أكبر  ومباشرة ،” في أطار حالة طوارئ” عاجلة، ويخولها اتخاذ قرارات سريعة حاسمة بغلق البلاد عند الحاجة – المصدر من هنا – ، وذلك بسبب انتشار وباء كورونا دون الحاجة للرجوع إلى البرلمان ،و دون الحصول على موافقة أحزاب البرلمان السويدي ، كون أن الوقت لا يحتمل مناقشات أو تأخير.




وطلبت الحكومة من أحزاب المعارضة الموافقة سريعا على طلب الحكومة وتشريع القانون بسرعة قصوى ،  .ووفقا للحكومة السويدية فأن الصلاحيات هي تتشابه مع قوانين الطوارئ العاجلة وسوف  تشمل ما يالي :-






1- صلاحيات مباشر للحكومة السويدية في فرض قيود على تجمع الأشخاص  وغلق مراكز التسوق وإغلاق المقاهي والصالات الرياضية والحانات والنوادي الليلية ، والأنشطة الأخرى التي تراها الحكومة قابلة للغلق .




2-  فرض قيود المطارات ومحطات الباصات والقطارات وموانئ الشحن والتصدير ووسائل النقل البري والبحري والجوي . 

وينتظر نظر البرلمان السويدي في طلب الحكومة يوم الاثنين لكي يتم الموافقة عليه خلال الأسبوع القادم 






قد يعجبك ايضا
error: Content is protected !!