المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

طيار ومساعدة ينامان في الجو لـ30 دقيقة أثناء التحليق بـ153 راكب.. والطائرة تنحرف للمحيط!

ذكرت وسائل إعلام دولية أن طيارين عمرهما 32 و28 عاماً على التوالي ناموا داخل مقصورة القيادة في الطائرة التي كانا يقودها في رحلة جوية من سولاويسي في شمال إندونيسيا إلى العاصمة الإندونيسية  جاكرتا، مما أدى لانحراف الطائرة عن مسارها وتعرضها لخطير كبير يهدد حياة الركاب البالغ عددهم  153 راكب 




وقالت صحيفة التايمز البريطانية أن الطيار ومساعده ناموا في وقت واحد على متن طائرة من نوع إيرباص “إيه 320” لمدة 28 دقيقة تقريباً، خلال رحلة من سولاويسي في شمال إندونيسيا إلى العاصمة جاكرتا، وفق تقرير أولي صادر عن اللجنة الوطنية لسلامة النقل اطلعت عليه وكالة فرانس برس الجمعة.




وأضاف التقرير أن أحد الطيارين لم يحصل على قسط كافٍ من الراحة في الليلة التي سبقت الرحلة، لافتاً إلى أن ذلك أدى إلى سلسلة من الأخطاء الملاحية، لكن المسافرين الذين بلغ عددهم 153 راكباً و4 مضيفات خرجوا سالمين من هذه الرحلة، التي استمرت ساعتين و35 دقيقة.




وتابع التقرير أن الأخير تولى بعد ذلك قيادة الطائرة، لكنه استسلم بدوره للنعاس. وبعد 28 دقيقة من آخر إرسال مسجّل، استيقظ الطيار وأدرك أن مساعده كان نائماً وأن الطائرة لم تكن على المسار الصحيح حيث اتجهت لمكان أخر باتجاه المحيط .




كما ذكر التقرير أنه أيقظ زميله على الفور، وأجاب على مكالمات من جاكرتا وصحّح مسار الرحلة، وهبطت الطائرة بسلام بعد الحادث. وتم فتح تحقيق من قبل السلطات الإندونيسية مع توقيف الطيار ومساعده عن العمل 



قد يعجبك ايضا