المركز السويدي للمعلومات
لدعم الهجرة واللجوء في اوروبا والسويد

ضحايا حادث الدهس لقطار Hässleholm طفلين وشخص بالغ كانوا يقفون على المسار الحديدي للقطار

قالت الشرطة السويدية أن حادث دهس قطار لعدد من الأشخاص صباح اليوم أدى لوفاة 3 أشخاص بينهم طفلان .. واعتبرت الشرطة أن وجود طفلات وشخص بالغ على شريط الخط الحديدي لقطار سريع يسير بسرعة 180 كيلو متر بالساعة هو بمثابة جريمة قتل يجب فتح تحقيق واسع حول سبب تواجد طفلين وبالغ على خط القطار جنوب مدينة Hässleholm .



ووقع الحادث ظهر اليوم الأربعاء الساعة 11.40. وقال المسؤول في الخدمة باتري فري إن القطار اصطدم بعدة أشخاص كانوا على واقفين على خط القطار الحديدي ولم يكونوا في سيارة وأن ظروف الحادث غير واضحة ولا يوجد معلومات حول كيفية حدوث ذلك ولا عدد الأشخاص .




وقال المتحدث باسم الشرطة، روبرت لوفيل، “  إنه حادث خطير للغاية، لقد كانوا على المسار الصحيح عندما وصل القطار، وإن القطار الذي صدمهم كان  فائق السرعة وكان في طريقه إلى ستوكهولم وكان يسير بسرعة 180 كيلومترًا في الساعة عندما وقعت الحادثة. وأن هوية الضحايا الثلاثة ( الأطفال والشخص البالغ) . في حين توقفت حركة القطارات بين Sösdala وHässleholm. وتأثرت حركة القطارات بين مالمو وستوكهولم.

 




 وتم فتح تحقيق واسع من الشرطة السويدية حول الحادث ، والاشتباه بجريمة قتل ، كما  تم تطويق موقع الحادث كاملاً وبمساحة كبيرة  من نقطة التصادم ، وقامت الشرطة السويدية بالتحدث مع الشهود فيما التقطت طائرات بدون طيار صور لتوثيق موقع الحادث وبدء فريق البحث الجنائي عمله بموقع الحادث.




 

قد يعجبك ايضا
لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة